أردوغان يتعرض لانتقادات بعد استقبال إمبراطور اليابان له في قاعة متواضعة

295

إسطنبول (تركيا اليوم)استقبل إمبراطور اليابان أكيهيتو، يوم الخميس، في العاصمة اليابانية طوكيو الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أثناء زيارته لليابان التي استغرقت يومين. غير أن استقبال الإمبراطور أكيهيتو لأردوغان في قاعة متواضعة تابعة لقصره أثار اهتمام مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الذين بدأوا انتقاد أردوغان بسبب قصره الفاره الذي زعم أن كل دولة لديها قصر ليدل على قيمة ومكانة الدول.

 وكان أردوغان قام بجولة خارجية خلال الفترة ما بين 4 و9 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، زار خلالها فرنسا، ثم بلجيكا، وأخيرًا اليابان. والتقى أردوغان خلال زيارته إلى اليابان برفقة زوجته أمينة إمبراطور اليابان أكيهيتو وزوجته الإمبراطورة  ميتشيكو لمدة نصف الساعة تقريبًا.

 وعقد اللقاء في قاعة “متواضعة” تابعة لقصر الإمبراطور؛ وأثارت الصور الفوتوغرافية للقاء استياء مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، ليس اعتراضًا على القاعة المتواضعة، وإنما انتقادًا للرئيس أردوغان الذي برر الإسراف المبالغ فيه في قصره الرئاسي الجديد بأنه أمر عادي وموجود في كل دولة حول العالم.

 وقال بعض المدونين والمغردين:

هذه هي صورة قاعة استقبال إمبراطور اليابان، وكان أردوغان قال: “لا يوجد شيء يعني الإسراف فيما يتعلق باعتبار ومكانة الدولة”. يبدو أن هذا ما يغفله اليابانيون.

– إذا كان إمبراطور اليابان بهذه الحال، فلابد أن رئيس وزرائه ووزراءه يجلسون على الأرض. هل هذا يعني أن اليابان دولة أقل شأنا من تركيا؟

– إن منزلي أكثر رونقا وعظمة من قصر الإمبراطور.

CEVAP VER