أمريكا: الطائرة التي سقطت في تركيا أمريكية

233

 برلين (تركيا اليوم) – صرحت الولايات المتحدة أن الطائرة بدون طيار التي سقطت في تركيا أول من أمس بالقرب من الحدود السورية هي إحدى طائراتها مؤكدة أن سبب سقوط الطائرة هو عطل فني.

وأوضحت واشنطن أنه تم التوصل أمس إلى حطام الطائرة التي سقطت في الحادث الذي وقع على مسافة 10 كيلومترات من سوريا على حدود بلدة “كوملو” بمدينة هطاي بتركيا نحو الساعة التاسعة والنصف صباحًا في 19 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري. وقالت إنه بعد تفتيتها إلى أجزاء ولفها في قماش تم نقلها إلى قاعدة إينجرليك.

تجدر الإشارة إلى أن قيادة القاعدة الأمريكية الموجودة بألمانيا التي جاءت منها الطائرة بدون طيار طراز (المفترس MQ1) هي التي أدلت بهذا التصريح. حيث قالت في التصريح الذي ورد فيه لفظ “سقطت” إنه حدث عطل فني، وعليه قام القوات الجوية الأمريكية بإنزالها في ساحة فارغة بعدما سيطرت على زمام الأمور، موضحة أنه جار الآن البحث عن سبب الحادث.

الحادث الثاني في تركيا

يُذكر أنه وصلت تركيا طائرات بدون طيار في وقت سابق لاستخدامها العمليات الجوية التي تستهدف معاقل منظمة حزب العمال الكردستاني في منطقة حكّاري جنوب شرق البلاد. ووقع حادث سقوط طائرة من هذا النوع في هذه المنطقة في 18 سبتمبر/ أيلول 2012، وأعلنت الحكومة التركية أن هذه الطائرة سقطت بسبب انقطاع منظومة القمر الصناعي بالرغم من أن العمال الكردستاني قال إنه هو الذي أسقطها.

يُشار إلى أنه تم تحميل أسلحة في السنوات الأخيرة في الطائرات بدون طيار الاستكشافيّة التي لديها وحدة مراقبة وتحكم أيضًا في ولاية نيفادا التي توفر المراقبة الأرضية عبر منظومة القمر الصناعي في قاعدة “وايتمان” بولاية ميسوري بالولايات المتحدة.

وهذه الطائرات التي تتمتع بكاميرات وأجهزة استشعار أخرى عن بعد بدرجات فائقة تقوم بطيران أعمى (blindflying) عن طريق غلق أجهزة الاستشعار في سماء تركيا إلى أن تصل إلى مناطق المهام وفقًا للاتفاق مع أمريكا.

 

 

 

 

 

 

 

CEVAP VER