أوباما: روسيا وإيران لن ينجحا في سوريا

239

(وكالات) – أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما على أن الاستراتيجية التي تنهجها روسيا وإيران في سوريا لن يحالفها النجاح، مشيرا إلى أن المسار السياسي وإنشاء حكومة شرعية شاملة هو الحل الوحيد للأزمة السورية.

 وقال أوباما خلال مؤتمر صحفي بعد اجتماعه برئيسة كوريا الجنوبية  باك جون هاي إنه” لا تقارب (مع الروس) في الأفكار فيما يخص الاستراتيجية”. وتابع قائلا “يعتقد الرئيس بوتين إنه إذا واصل القيام بما كان يقوم به طوال الأعوام الخمسة الماضية وهو دعم نظام الأسد، فإن المشكلة ستحل.”

وأضاف أيضا أن إيران “تقوم بكل بساطة بما كانت تقوم به خلال السنوات الخمس الماضي، وتماما كما روسيا ولكن نظريتهما لحل المشكلة في سوريا لم تنجح ولن تنجح”.

وقال أوباما إنه يؤمن بمواصلة القتال ضد تنظيم داعش وغيره من الجماعات المتشددة، لكنه قال إن الحرب الأهلية “ستنتهي فقط إذا حصلنا على مسار سياسي وحكومة شرعية شاملة داخل سوريا.”

وأوضح الرئيس الأميركي أن نقطة التفاهم “الوحيدة” مع روسيا هي كيفية “تفادي الصدام في حال شغلت طائراتنا وطائراتهم نفس المجال فوق الأجواء السورية”.

ودعا أوباما إلى جلوس “الإيرانيين والروس والاتراك وبلدان الخليج وكل الأطراف المعنية والإقرار بضرورة التوصل لانتقال سياسي إذا ما كنا نرغب في إنهاء الأزمة الإنسانية وإنقاذ بنية دولة سورية موحدة.”

 

CEVAP VER