"إزابيلا" ابنة توم كروز ونيكول كيدمان تنظم زفافا أسطوريا

200

واشنطن (وكالات) – انتشرت مؤخرا صور حفل الزفاف الأسطوري لابنة توم كروز ونيوكل كيدمان “إزابيلا” على الشاب ماكس ماركار. وتعتبر إزابيلا، البالغة من العمر 22 عامًا، الابنة الكبرى من الفتاتين اللتين تبناهما نجما هوليوود توم كروز ونيكول كيدمان.

 لم يشارك أي من النجوم الكبار وحتى زوجة توم كروز السابقة نيكول كيدمان، في حفل الزفاف الذي تم تنظيمه وفقًا للمذهب السينتولوجيا العلماني. وتشير الادعاءات المنتشرة من وراء كواليس حفل الزفاف الذي أقيم في العاصمة البريطانية لندن، فإن النجم توم كروز دفع تكاليف حفل الزفاف بالكامل.

 وزعمت بعض المصادر المطلعة على عالم الفن والنجوم أن النجمة نيكول كيدمان الموجودة في لندن  للمشاركة في تصوير فيلمها الجديد “West End، منعت من حضور الحفل. وبحسب بعض الادعاءات فإن السبب الرئيس لعدم حضور كيدمان حفل الزفاف هو الحيلولة دون تحول الحفل إلى سباق لوسائل الإعلام التي تهتم بالتقاط صورها وإجراء الحوارات الصحفية معها.

 لم يشارك في حفل زفاف بيلا، التي تقيم في العاصمة البريطانية لندن منذ فترة لعملها في مجال المكياج وتصفيف الشعر في أحد صالونات التجميل، إلا عدد من الأصدقاء المقربين للعروسين  فقط.

 وحرص توم كروز على تنظيم الحفل وفقًا للمذهب السينتولوجيا العلماني، الذي يوصي أن تجرى المرأة عملية ولادة طبيعية.

 وكانت “سوري” ابنة توم كروز من زوجته السابقة كاتي هولميز، ولدت بهذه الطريقة، وفقًا للمذهب السينتولوجيا العلماني. وتعتبر هذه الطريقة هي الأكثر انتشارًا بين نجوم هوليوود، الذين يحرصون على الولادة بصورة طبيعية وبدون أي صوت بقدر الإمكان.

 وكان توم كروز متزوجًا من النجمة نيكول كيدمان في الفترة بين عامي 1990 و2001. لم يتمكنا من إنجاب الأطفال حتى قررا تبني “إزابيلا” عام 1992، و”كونور” عام 1995. وبعد انفصال توم كروز عن كيدمان، فضلت إزبيلا (22 عامًا)، وكونور (20 عامًا) البقاء بجانب أبيهما في لندن.

CEVAP VER