السلطات التركية تنفي اعتقال مهاجمي صاحب مجموعة إعلامية

134

 أنقرة (تركيا اليوم) – أعلن رئيس الوزراء التركي أحمد داوداوغلو أن السلطات التركية ألقت القبض على الأشخاص الذين اعتدوا على مراد سانجاق أحد أصحاب وسائل الإعلام الموالية للحكومة في أغسطس / آب الماضي، غير أن سلطات الأمن والنيابة العامة في تركيا نفت الأمر.

وكان داوداوغلو أكّد خلال مشاركته في برنامج تليفزيوني في الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري أنه تم القبض على الإرهابيين الذين أطلقوا 21 رصاصة على سيارة مراد سانجاق صاحب مجموعة “ستار” الإعلامية في 20 أغسطس.

إلا أن أجهزة الأمن والنيابة العامة لم تؤكد صحة ادعاءات داوداوغلو في هذا الصدد. حيث قالت مصادر بجهاز الأمن والنيابة العامة بمنطقة بويوك تشكماجه التي تتولى التحقيق بأنه لم يتم القبض أو اعتقال أحد حتى الآن.

وكان سانجاق وسائقه وطاقم حراسته تعرّضوا لهجوم مسلح في إسطنبول في 20 أغسطس، حيث قام شخصان مسلحان بتوقيف سيارته وأطلقا عليها 21 رصاصة ثم لاذوا بالفرار بسيارتهم الخاصة. لكن استطاع سانجاق ومن معه النجاة من الحادث دون إصابات.

واللافت أن وسائل الإعلام سواء التابعة لسانجاق أو الصحف والقنوات الأخرى التابعة له والمقربة من الحكومة قّدمت عملية الاعتداء على أنها هجوم على حرية الإعلام. إلا أن بعض وسائل الإعلام كتبت في الأيام الماضية أنه تم استهدافه بسبب ديون تكبدها نتيجة لعب القمار.

وتقول المعارضة التركية أن الحكومة تنظم هذه الاعتداءات سعيًا منها لتشكيل صورة مفادها أنهم واقعون تحت التهديدات والاعتداءات.

 

 

CEVAP VER