"بوليتيكو": تركيا أفضل نموذج يؤكد أن الانتخابات وحدها ليست معيار للديمقراطية

284

واشنطن (تركيا اليوم) – اعتبرت صحيفة “بوليتيكو” إحدى أبرز الصحف الأمريكية في نسختها الأوروبية أن تركيا من أفضل النماذج التي تبرز بجلاء أن الانتخابات وحدها ليست معيارا لوصف دولة ما بالديمقراطية، مشيرة إلى أن الرئيس أردوغان يجر تركيا إلى حافة الهاوية.

وفي مقال بعنوان “أردوغان يجر تركيا إلى حافة الهاوية” كتبه مليك كايلان نُشر بالموقع الإلكتروني للصحيفة، لفت الكاتب إلى الأحداث التي تدور بمنطقة جنوب شرق تركيا التي تستعد للتوجه إلى انتخابات ثانية خلال خمسة أشهر، موضحًا أن الشعب لا يعلم بمجريات الأمور بسبب إسكات النظام الاستبدادي للصحافة.

ولفت كايلان، في معرض مقاله، إلى أن الحكومة أسكتت هذا الأسبوع آخر القنوات المعارضة أيضًا. وقال إن قوات الأمن التركية اقتحمت مقر مجموعة “كوزا- إيبك” الإعلامية وقامت باعتقال بعض الصحفيين. وأوضحت أنه تم تعيين أشخاص من المؤيدين لحزب العدالة والتنمية كأوصياء على مجلس إدارة المؤسسات الإعلامية المغتصبة.

أردوغان يدير البلاد مثل الأسد!

وزعم الكاتب أن الرئيس أردوغان يسعى للانفراد بالحكم من جديد في الانتخابات المبكرة المقرر إجراؤها بعد غد الأحد عن طريق إشاعة الاستقطاب في البلاد على غرار حُكم بشار الأسد في سوريا.

وأوضح أنه لجأ إلى جميع أنواع الحيل والمكائد الشعبويّة من أجل تحقيق أهدافه ومآربه، مضيفا أن قيام هيئة الإحصاء التركية بزيادة معدلات الدخل القومي للفرد في تركيا إلى 10 آلاف دولار في غضون ليلة واحدة يعتبر نموذجًا واضحًا على ذلك.

وزعم الكاتب أنه في حال عدم نجاح العدالة والتنمية في الانفراد بالحكم في الانتخابات المقبلة فمن المحتمل أن يواصل أردوغان حكمه للبلاد حتى انتخابات أخرى لكنه سيلجأ في تلك الفترة إلى الأحكام العرفية.

كما أورد الكاتب في مقاله مساحة لاحتمالات ممارسة الخدع والتزوير في الانتخابات والتهديدات التي توجّه لمراقبي الانتخابات المتطوعين.

 

 

 

CEVAP VER