تركيا: وكالة الأناضول تستفيد من دعم الدولة رغم خسائرها المستمرة

275

أنقرة (تركيا اليوم) – تمكنت وكالة أنباء الأناضول من الحصول علىدعم من خزينة الدولة لهذا العام يقدر بـ 170 مليون ليرة تركية (نحو 55 مليون دولار) بالرغم من أن الأسعار التي تبيع بهاالأخبار لمؤسسات الدولة أضعاف الأسعار التي تطالب بها الوكالات الخاصة، وبذلك فهي تنهب ميزانية الدولة، وعلى الرغم من هذا كله تواصل الوكالة خسائرها.

وتبيع كالة أنباء الأناضول الرسمية الأخبار لمؤسسات الدولة بأغلى من الأسعار التي تحددها الوكالات الأخرى بـألفين و300 ضعف. هذا على الرغم من ازدياد المساعدات التي تحصل عليها من الدولة سنويا.

وقد ورد في التقرير الذي أعده ديوان المحاسبة أن المديرية العامة للمعلوماتوالصحافة تدفع لوكالة أنباء الأناضول مبلغ 306.12 ليرة تركية مقابل الخبر الواحد، وذلك في الوقت الذي تدفع فيه 0.13 ليرة لوكالة أنباء جيهان، و0.26 ليرة لوكالة أخبار إخلاص، و1.57 ليرة لوكالة أنباءأنقا Anka لقاء الخبر الواحد.

كما أن المبلغ المخصص للوكالة، من ميزانية المديرية العامة للمعلوماتوالصحافة، التابعة لرئاسة الوزراء، تضاعف بنسبة 50% مقارنة بما كانت عليه قبل سنتين.

وكانت الوكالة حصلت عام 2013 على 112.5 مليون ليرة تركية كمساعدات من الدولة، ارتفع هذا الرقم بنسبة 35% عام 2014 ليصل إلى 151 مليونا و500 ألف ليرة. ولكن في هذه السنة تم تخصيص 170 مليون ليرة من ميزانية المديرية العامة للمعلوماتوالصحافة.

CEVAP VER