دراسة أمريكية: الشواذ أكثر عرضة للإصابة بسرطان الجلد

257

(وكالات) – أكدت نتائج دراسة أمريكية حديثة نشرتها مجلة “JAMA Dermatology” أن الرجال الشواذ أكثر عرضة للإصابة بسرطان الجلد بمعدل الضعف، مقارنةً بغيرهم من الرجال الذين لا يقومون بهذه الممارسات المنافية للطبيعة البشرية.

وفسر الباحثون ، حسب ما نشره موقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، بأن الرجال الشواذ غالباً ما ترتفع معدلات استخدامهم لحمامات الشمس الصناعية أو ما يعرف باسم أسر الشمس أو التسمير “sunbeds ” بمعدل 6 أضعاف كى يكونوا أكثر جاذبية، وبالتالى ترفع فرص إصابتهم بأورام الجلد بمختلف أنواعها.

وشملت الدراسة التى أشرف عليها باحثون من جامعة كاليفورنيا الأمريكية، ما يقرب من 200 ألف رجل وامرأة، حيث أكد الباحثون أن خطورة حمامات الشمس الصناعية تكمن فى اعتمادها على استخدامهم للأشعة الفوق بنفسجية، وهى تساهم فى رفع فرص الإصابة بسرطان الجلد.

وأضاف الباحثون أن السيدات ذوى الممارسات الجنسية الشاذة تنخفض فرص إصابتهن بسرطان الجلد نظراً لانخفاض إقبالهن على استخدام التسمير.

 

CEVAP VER