صحيفة ألمانية: تركيا تنسق مع المفوضية الأوروبية لوقف تدفق المهاجرين

196

    برلين/بروكسل (وكالات) نشرت صحيفة فرانكفورتر ألجماينه الألمانية،أمس الأحد، أن المفوضية الأوروبية وضعت خطة عمل مع تركيا لوقف تدفق اللاجئين على أوروبا.

       وذكرت الصحيفة، التي نقلت عن مصادر في المفوضية الأوروبية والحكومة الألمانية، أن الخطة ستلزم تركيا بتعزيز حماية حدودها التي عبرها العديد من المهاجرين في رحلات محفوفة بالمخاطر.

وأضافت الصحيفة،حسب وكالة رويترز، أن خفر السواحل التركي واليوناني سيعملان معا لتسيير دوريات في شرق بحر ايجه تنسقها وكالة ضبط الحدود التابعة للاتحاد الأوروبي (فرونتكس) وإعادة كل اللاجئين إلى تركيا.

وتابعت أن ستة مخيمات جديدة للاجئين ستقام في تركيا لإيواء ما يصل إلى مليوني شخص وأن الاتحاد الأوروبي سيساهم في التمويل.

وقالت إن دول الاتحاد الأوروبي ستلتزم باستقبال بعض اللاجئين حتى يتسنى نقل ما يصل إلى نصف مليون شخص إلى أوروبا دون الحاجة إلى اللجوء لمهربي البشر أو اجتياز الرحلة الخطيرة عبر البحر المتوسط.

لكن مسؤولا كبيرا في الاتحاد الأوروبي شارك في المفاوضات مع تركيا قال لرويترز إن تقرير الصحيفة تجاوز ما يخضع للمناقشة حاليا بين بروكسل وأنقرة.

وقال المسؤول “إنه مبالغ فيه بدرجة ما“.

وأضاف المسؤول إن مسؤولي الاتحاد الأوروبي أعدوا مقترحات بشأن كيفية التعامل مع تدفق المهاجرين واللاجئين لمناقشتها خلال الزيارة التي سيقوم بها الرئيس التركي رجب طيب إردوغان لبروكسل غدا الاثنين وفي اجتماع للاتحاد الاوروبي ودول في غرب البلقان وشرق البحر المتوسط يعقد في لوكسمبورج يوم الخميس القادم.

وقال المسؤول إن الاتحاد الاوروبي يحرص على مساعدة تركيا على استضافة مزيد من المهاجرين واللاجئين على اراضيها وان يتعاون مع اليونان في منع تدفق المهاجرين عبر بحر ايجه مع تعزيز وكالة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الحدود (فرونتكس) ووكالة الاتحاد الاوروبي لمساعدة اللاجئين.

ومضى يقول إن زعماء الاتحاد الاوروبي اتفقوا خلال قمتهم الطارئة في 23 سبتمبر ايلول الماضي على توفير مزيد من التمويل لمثل هذه الاهداف لكن لم يتضح بعد ما اذا كان إردوغان سيقر بفكرة المفوضية الاوروبية الخاصة “بخطة عمل“.

وقال إن إقامة مخيمات لمليوني شخص في تركيا لا يتسق مع ما تجري مناقشته” لكنه لم يستبعد أن لدى المسؤولين الالمان مثل هذه الفكرة.

وذكرت الصحيفة أن المفوضية وممثلين اتفقوا على هذه الخطة الأسبوع الماضي وأن رئيس المفوضية جان كلود يونكر نسق الأمر أيضا مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند.

ومن المقرر أن يجتمع الرئيس التركي رجب طيب إردوغان بيونكر غدا الاثنين.

وقال متحدث باسم المفوضية الأوروبية إن الاجتماع “يتعلق تحديدا ببحث كيفية تعزيز التعاون لمواجهة أزمة اللاجئين معا” وإن الإعلان عن أي شيء جديد سيكون في مؤتمر صحفي غدا.

وردا على سؤال بشأن تقرير الصحيفة قالت متحدثة باسم الحكومة الألمانية إن ميركل ويونكر والمستشار النمساوي فيرنر فايمان أجروا اتصالا هاتفيا يوم الأربعاء لكنها أحجمت عن التعليق على موضوع النقاش.

CEVAP VER