مصر: فرز أصوات الانتخابات البرلمانية بعد الإقبال الضعيف للناخبين

159

القاهرة (تركيا اليوم)- أسدل الستار على المرحلة الأولى من الانتخابات البرلمانية المصرية بعد إغلاق مراكز الاقتراع في الساعة التاسعة من مساء أمس الاثنين بتوقيت القاهرة، حيث شهدت إقبالا ضعيفا من جانب الناخبين.

وانطلقت عمليات فرز الأصوات في 14 محافظة شملتها المرحلة الأولى مع توقعات على تصدر قائمة ” في حب مصر”.

ومن المنتظر أن تعلن اللجنة العليا للانتخابات نتائج المرحلة الأولى في وقت لاحق اليوم الثلاثاء وتشير عمليات الفوز إلى وجود إعادة في العديد من الدوائر بين المرشحين المستقلين.

وقال المستشار عمر مروان، المتحدث باسم اللجنة العليا للانتخابات، إن اللجنة “أجرت إحصائية على عينة عشوائية قدرها 2 % من إجمالي الناخبين في اليوم الأول من المرحلة الأولى اتضح منها أن نسبة الإناث 4 أضعاف معدل مشاركة الذكور وأن كبار السن (فوق سن 60) هم الفئة العمرية الأكثر مشاركة.”

وبحسب الإحصائية نفسها فإن “أقل نسبة مشاركة هي للفئة العمرية من 18 عاما حتى 21 سنة.”

وكانت اللجنة العليا للانتخابات في مصر حددت موعد إجراء الانتخابات البرلمانية لتكون على مرحلتين بدءاً من يومي 18 و19 أكتوبر / تشرين الأول الجاري .

وستجرى جولة الإعادة في 26 و27 من أكتوبر / تشرين الأول خارج البلاد أما داخلها فستجرى في 27 و28 من الشهر ذاته.

كما قررت اللجنة إجراء المرحلة الثانية من الانتخابات في 13 محافظة من ضمنها محافظة القاهرة ومدن القناة وسيناء في 21 و22 نوفمبر / تشرين 2015 و داخل الجمهورية 22 و23 نوفمبر 2015.

وستقام جولة الإعادة في المرحلة الثانية في 30 نوفمبر و1 ديسمبر / كانون الأول وفي الداخل 1 و2 ديسمبر / كانون الأول.

وستجرى الانتخابات على 420 مقعدا فرديا و120 مقعدا من القوائم المغلقة في أنحاء الجمهورية.

ولا يوجد حاليا برلمان في مصر، إذ تم حل مجلس الشعب (الذي غير اسمه في دستور 2014 إلى مجلس النواب) في يونيو/حزيران 2012، وحُل مجلس الشورى في يوليو/ تموز 2013.

ويتولي الرئيس المصري – طبقا للدستور – صلاحية التشريع حتى انتخاب مجلس النواب.

وتأجل إجراء الانتخابات التي أعلن عن مواعيدها في مارس / آذار ومايو / آيار من العام الجاري بعد حكم قضائي بعدم دستورية قانوني مباشرة الحقوق السياسية وتقسيم الدوائر الانتخابية.

 

CEVAP VER