مواطنة تركية تحرم من العلاج بسبب البطاقة الشخصية

219

 بطمان (تركيا اليوم) – منعت المواطنة التركيّة عائشة ميرت أوغلو، البالغة من العمر 60 سنة، والمقيمة في مدينة بطمان جنوب شرق تركيا، من إجراء عملية جراحية بسبب عدم توفرها على البطاقة الشخصية. لكن بمجرد حصولها على البطاقة ستدلي بصوتها للمرة الأولى في الانتخابات.

وعائشة ميرت أوغلو التي تعيش مع ابنة شقيقها في بيت متهدم فقدت زوجها منذ سنوات طويلة. وتكافح في سبيل العيش بمساعدة ابنة شقيقها.

وتتحدث عائشة ميرت أوغلو اللغة الكردية فقط ولا يمكنها إجراء عملية جراحية في عينيها التي فقدت القدرة على الإبصار لعدم امتلاكها بطاقة شخصية.

وقال نيدار ميرت أوغلو ابن شقيق عائشة ميرت أوغلو إن عمته ليس لديها بطاقة شخصية حتى اليوم، وهو السبب الذي يجعلها لا تصوّت في الانتخابات.

وأضاف أن الدولة ليست على علم بوجود عمته، ومطلبنا الوحيد هو استخراج بطاقة شخصية لعمتي، هذا الأمر لا يجب أن يكون صعبًا إلى هذه الدرجة. إذا ماتت عمتي أو قتلها أحد فالدولة لن تعلم بخبرها لأنها غير مسجلة لديها.

 

 

 

 

 

CEVAP VER