نائبة معارضة: العدالة والتنمية لا يزال يستغل الحجاب لتحقيق المكاسب

236

أنقرة (تركيا اليوم) صرحت النائبة البرلمانية عن حزب الشعوب الديمقراطي الكردي هدى كايا، التي حكم عليها سابق بالإعدام بسبب ارتدائها للحجاب، أن حزب العدالة والتنمية لايزال يستغل الحجاب ليحقق من ورائه المكاسب.

 وذكرت نائبة حزب الشعوب الديمقراطي عن مدينة إسطنبول أنها مستهدفة من قبل المتحجبات التابعات لحزب العدالة والتنمية، علما بأنها أمضت حياتها تناضل من أجل الحجاب، حيث صدر بحقها حكم بالإعدام إثر انقلاب 28 فبراير/ شباط بسبب كتاباتها المناصرة لحجاب المرأة.

وأوضحت كايا بأنها من أكثر النساء اللواتي دفعن ثمنا باهظا لحجابها إبان انقلاب 28 فبراير/ شباط، وأن الذين كانوا يتحاشون مجرد إلقاء السلام عليها خوفا من المشاكل التي قد تحل بهم، يتغنّون اليوم بأدبيات المظالم التي تعرضت لها المحجبات.

وتابعت كايا: “إن أصحاب المناصب من مسؤولي الحزب الحاكم اليوم، يقطفن ثمار المظالم التي تعرضت لها المحجبات. لذا فعليهم أن يعلموا بأنهم كانوا يتجنبون إلقاء السلام على المحجبات وعليها ومصافحتهن خوفا من المشاكل التي قد تحل بهن. وهم يُحاولون أن يمنوا على المحجبات وعليها بحجة أن زعيمهم (أردوغان) هو الذي ألغى قرار منع الحجاب. هذا غير ممكن! فنحن من عشنا تلك الأيام العصيبة. ونعلم جيدا من هم الذين كانوا يتحاشون المرور بنا وإلقاء السلام علينا، كما أننا نعلم جيدا من هم المتضررون ومن هم الذين حققوا المكاسب من وراء الحجاب“.

CEVAP VER