نجم برشلونة ماسكيرانو يعترف أمام المحكمة بتهمة التهرب الضريبي

224

(وكالات) – قام خافيير ماسكيرانو لاعب برشلونة الإسباني، والمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم، بالمثول أمام القضاء الإسباني بعد اتهامه بالتورط في جريمة احتيال ضريبي.

ووصل لاعب وسط الميدان الأرجنتيني إلى المحكمة قبل نصف ساعة من انعقاد جلسة المحاكمة.

وجاء ماسكيرانو إلى المحكمة مستقلا سيارة محاميه، تعتلي قسمات وجهه الجدية الشديدة ومحاطا بمختلف ممثلي وسائل الإعلام.
ورصد ما يقرب من 30 صحفيا وبعض كاميرات التلفزيون والمصورين دخول ماسكيرانو إلى قاعة المحكمة، حيث أدلى اللاعب بأقواله خلال 20 دقيقة تقريبا قبل أن يغادر المكان.

واتهمت النيابة العامة ماسكيرانو بارتكاب جريمة ضريبية بإخفاء مليون ونصف المليون أورو (مليون و600 ألف دولار) عمدا عن أعين الهيئات الضربية، وهي الأموال التي جمعها من استغلال حقوقه التجارية خلال الفترة ما بين عامي 2011 و2012، وطالبت النيابة اللاعب الأرجنتيني بدفع 200 ألف أورو (220 ألف دولار) كفوائد على أصل المبلغ المتهرب منه.ونزولا على نصائح محاميه، قام ماسكيرانو بدفع مبلغ المليون ونصف المليون أورو، المتهرب منه اعترافا منه بارتكاب هذه المخالفة. وأوضحت النيابة العامة أن ماسكيرانو تنازل عن حقوقه التجارية لصالح إحدى الشركات بمدينة «ماديرا» البرتغالية لتفادي دفع الضرائب المستحقة عليه.

يذكر أن ماسكيرانو ليس اللاعب الوحيد في برشلونة الذي طاله هذا النوع من القضايا، حيث لا يزال زميله في المنتخب والنادي، ليونيل ميسي ينتظر الحكم النهائي في القضية المرفوعة ضده لنفس السبب، والبرازيلي أدريانو كوريا واجه في وقت سابق من الشهر الحالي ادعائات بالتهرب الضريبي كذلك.