أردوغان: ابني وإبنتي يتعرضان لافتراءات لا أخلاقية

42

أنقرة (تركيا اليوم) – أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في حديثه مع قناة الجزيرة القطرية أن ابنه وابنته تعرضا افتراءات كاذبة.

وأوضح أردوغان أن ابنه ليست له علاقة بالنفط وأنه يمارس مهاما صغيرة في قطاع الغذاء وعلق على الادعاءات المتعلقة بمعالجة إبنته لمصابى داعش في تركيا قائلا:”هذا كذب وإهانة”.

واستنكر أردوغان اقتران إسم تركيا بتنظيم داعش الإرهابي قائلا:”قوات التحالف هاجمت مخازن أسلحة تابعة للتنظيم في ريف حلب الشمالي. وألحقت خسائر فادحة في صفوف التنظيم وتركيا هي من ألحقت هذه الخسائر، إذن كيف يتم اقتران إسم تركيا بالتنظيم بهذه الطريقة”.

وأضاف أردوغان أن تركيا ألقت القبض على نحو 1600 من عناصر داعش وقامت بترحيل 6 آلاف شخص ولم تمنح 26 ألف شخص تصاريح دخول إلى تركيا قائلا:”ضبطنا خلال عام 2014 نحو 79 مليون لتر من النفط المهرب. وأتلفتها وزارة الجمارك بعد اتخاذ الاجراءات اللازمة. نحن لا نحصل على النفط من داعش”.

وأدان أردوغان بشدة الأخبار المتداولة في وسائل الإعلام بحق إبنه بلال وإبنته سمية قائلا:”هناك إفتراءات كاذبة بحق إبني وإبنتي. فابني ليست له علاقة من قريب أو بعيد بالنفط. فهو يدير عدة أعمال بسيطة في قطاع الغذاء كما أنه في إيطاليا لإتمام رسالة الدكتوراة. ويلقون إفتراءات خطيرة بحق ابنتي. فهم يقولون إنها تستقبل جرحى داعش في تركيا وتقوم بمعالجتهم ثم إرسالهم مرة أخرى إلى سوريا. وهذا افتراء كاذب تماما. بل هذه إهانة”.

 

 

 

 

 

، ، ، ، ،

CEVAP VER