أسرار حياة بوتين خلف الكواليس

64

لندن (تركيا اليوم) – ذكر الصحفي الإنجليزي بين جودا الذي زار روسيا مرارا والتقى بأكثر الشخصيات المقربة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في عام 2014 معلومات جديدة في كتابه حول حياة بوتين بعنوان “الإمبراطورية الهشة… كيف عشق الروس بوتين؟ وكيف فتروا تجاهه؟”.

وقد ذكر جودا في كتابه معلومات لم تُنشر حتى الآن عن حياة بوتين خلف الكواليس.

1- متى يئس من الاتحاد السوفيتي؟

ذكر الكتاب أن بوتين في الحقبة السوفيتية كان يجد صعوبة في إقامة علاقات ناجحة مع الناس، فلم تكن أوضاعه على ما يُرام لا في عمله ولا في بيته. فمرة تخلى عن الزواج في اللحظة الأخيرة بعد أن كان مقبلا عليه. ولم ير أنه يمكن ان يترقى لأعلى من رتبة مقدم في المخابرات السوفيتية. ولم يكن من المتوقع أن ينتظره مستقبل لامع. وأثناء انهيار الاتحاد السوفيتي كان عنصر المخابرات بوتين يعمل في مدينة دريسدين، وكان قد فقد الأمل بالنظام المنهار. وفي تلك الأيام المضطربة وقعت حادثة رسمت له طريق مستقبله، حيث تجمعت مجموعة من المتظاهرين ضد الشيوعية أمام مكتب المخابرات السوفيتية. وحينها اتصل بوتين بالقيادة في موسكو ليستشيرها فيما يجب أن يفعله، بيد أنه لم يحصل على رد. فقال بوتين وهو يتحدث عن ذلك اليوم: ” لا نستطيع أن نفعل شيئا دون أن تأتينا الأوامر من موسكو. فقيل لي إن موسكو صامتة الآن. وخِلتُ حينا أن الدولة انهارت تماما. فربما أصابها مرض مزمن لا يمكن شفاؤه”.

2- من هو أستاذه؟
إن بوتين مدين فيما وصل إليه اليوم لأستاذه في الحقوق البروفسور أناتولي سوبخاك، الذي درَّس له في جامعة سان بطرسبرج. فبعد انهيار الاتحاد السوفيتي دعاه مجددا إلى الجامعة، ومن ثم اصطحبه إلى البلدية عندما انتُخب رئيسا لبلدية سان بطرسبرج، واستمر طوال حياته يغذي أفكار بوتين.

3- يتخذ قراراته أثناء السباحة
أول عمل يقوم به بعد تناول الفطور هو الرياضة. وحسب مقربين منه فإن الزعيم الروسي يفكر في الوضع الروسي عندما يمارس السباحة. وفي الأيام العادية يخرج بوتين من حوض السباحة ويذهب إلى الصالة الرياضية، ولايهتم بركوب الدراجات ولا بآلة الجري. ولكنه يهوى رفع الأثقال.

4- بوتين يمارس التزلج
ومن أحب الهوايات إليه لعب الهوكي. فعندما يرتدي خوذته للبدء بلعب الهوكي يتواجد حوله أقرب الناس إليه. فأكثر الناس الذين يثق بهم يكونون على المدرجات. علما بأن الذين كانوا يخاطبونه بلقب المعلم في السابق أصبحوا ينادونه الآن بالقيصر. أما اللاعبون فهم حراسه، وفي الفريق المقابل يلعب حراس رئيس الوزراء ديمتري ميدفيديف الذي يشارك أحيانا في المباريات.

5- ثلاثة ملفات يوميا
إن الناظرين إلى مكتب بوتين لا يرون عليه شاشات ولا أجهزة كمبيوتر. وتُعرض على بوتين 3 ملفات يوميا. الأول من إعداد المخابرات الداخلية، وهو حول الأوضاع الداخلية في روسيا؛ والثاني من إعداد المخابرات الخارجية؛ أما الثالث فهو من إعداد الحرس المقربين من بوتين، وهو حول الأشخاص.

6- خوفه الأكبر
عندما يسافر بوتين إلى بلد خارجي يتم استئجار قرابة 200 غرفة في أحد الفنادق، وبذلك يكاد هذا الفندق يصبح كالكرملن. كما أن جهاز المخابرات يتخذ تدابيره الأمنية قبل شهر من قدوم بوتين. ويتم استبدال الشراشف وأدوات الحمامات بأدوات أخرى تأتي مختومةً من روسيا. ولا يمكن أن يدخل على الغرفة سوى الرئيس. ويصطحب بوتين نادليه بالإضافة إلى طباخيه، فأكثر شيء يخافه هو التسمم ولذلك لا يمكن تقديم أي طعام أو شراب دون علمه.

7- نوفو أو جاريوفو الكرملين الجديد
لا تعجبه الطرق في موسكو. فهو لا يطيق إضاعة الوقت في الطريق. وربما ليس ممتنا من الوضع المروري لقدومه من سان بطرسبرج التي تنافس العاصمة موسكو. فهو يعمل في بيته. إذ إنه يقيم بشكل دائم في فيلا تقع في بلدة غرب المدينة نوفو أو جاريوفو. وهو يدير البلد من هذا المكان منذ بدأ الإقامة فيه.

8- الإفطار على بيض السمّان
بوتين ليس من رجال الدولة الذين يستيقظون قبل شروق الشمس ليبدأوا أعمالهم، بل يستيقظ متأخرا. وبعد أن تعلو الشمس في كبد السماء يبدأ بتناول وجبة فطور بسيطة. وهو يفضل الجبن الأبيض الطري، ويتناول الأومليت أحيانا. وحين يكون مرتاح البال يتناول بيض السمّان أو معجون الشعير. ويجب أن يكون الطعام طازجا، فالأطعمة تُجلب من مختلف القرى في روسيا.

9- رتابة بوتين
ليس لبوتين برنامج ثابت أو متوقع. لذا فإن مستشاريه مضطرون للبقاء على أهبة الاستعداد دوما. كما انه يحب العمل عندما يبرد الطقس. حيث يصفو ذهنه أكثر. في حين أن مستشاريه مضطرون للانسجام مع هذه الرتابة.

10- هواية الإنترنت
يعرض عليه مستشاروه مقاطع فيديو كوميدية، ويذكرون أنه يهتم بمتابعة مقاطع الفيديو التي تسخر منه.

11- علاقته بالصحفيين
يسيء لهم ويكون فظا معهم. يستهزئ بهم، وأحيانا يصف أسئلة الصحفيين الذين يجرون معه الحوارات بأنها سخيفة، وأحيانا يضحك في وجوههم، واحيانا أخرى يوبخهم.

12- دفتر المواعيد
مدة اللقاء 15 دقيقة. ودفتر المواعيد ممتلئ. ويؤجل بعض اللقاءات إلى السنة القادمة.

13- يوم عمل طويل
يعمل في يومي العطلة الأسبوعية (السبت والأحد) أيضا. ويقال إنه أكثر الزعماء عملا بعد ستالين. ويمتاز بأنه الرئيس الأكثر مشاهدة للأماكن المنتشرة في مساحات روسيا الشاسعة.

14- أكثر المقربين له
هو كلبه الأسود المسمى “كوني” من فصيلة “لابرادور”. وهو الكائن الحي الوحيد الذي يتصرف على هواه أمام الرئيس، ويعصى أوامره، ويصرخ في وجهه.

15- ماذا يقرأ؟
لا يهوي القراءة. ولكن أفاد مستشاروه بأنه أنهى قراءة روايتين خلال أداء مهامه. إحداهما لكاتب من أمريكا اللاتينية، حيث ذكر في روايته التاريخية الخيالية عن قصة جرت أحداثها سنة 2054، وتحدث عن القيصر فلاديمير الثاني الذي وحَّد كل روسيا.

16- اهتمامه بالتاريخ
أكثر ما يستهويه هو الاطلاع على حياة القيصر بطرس المعروف لدينا بالمجنون، والمعروف لدى الغرب بالعظيم.

17- حياته العائلية
طلق زوجته “ليودميلا” في العام الماضي. وله ابنتان الأولى ماريا (30 سنة) الملقبة بـ(ماشا)، والثانية كاترينا (29 سنة) الملقبة بـ(كاتيا).

CEVAP VER