أمريكا: تزايد الأطفال الرضع "المدمنون" على المخدرات

33

(وكالات) – بسبب عدم توقف العديد من الأمهات في الولايات المتحدة الأميركية عن تناول الهروين خلال فترة الحمل، يتعرض عدد متزايد من الأطفال الرضع لـ “بكتيريا الإدمان” على المخدرات.

ويتحدر غالبية الأطفال الذين يعانون متلازمة الامتناع الوليدية من أوساط فقيرة، كما قد لا يحصلون على الغذاء الصحي الذي يحتاجونه.

وتدفع بكتيريا الإدمان الرضيع إلى البكاء بشدة حتى أن جسده الهزيل قد يصاب بارتعاش شديد، وفق ما ذكرت “رويترز”.

ويلزم القانون الفدرالي في الولايات المتحدة المستشفيات بإخطار مصالح الحماية حين يكون ثمة رضع لديهم إدمان منذ ولادتهم.
وتشير الإحصاءات إلى 27 ألف من مواليد الولايات المتحدة رأوا النور وهم مدمنون.

وفي إحصائيات عام 2013، رقم هو أعلى 5 مرات مما كان عليه الوضع في 2003 بالنسبة لـ”الرضع المدمنين”
وتقدم المصالح الطبية في أميركا مادة الميثادون للأمهات المدمنات، أملا في دفعهن إلى وقف تعاطي الهيروين الذي ينعكس سلبا على صحتهن وصحة أبنائهن.

وتقول كلوريسا، وهي إحدى الأمهات اللائي أنجبن وهن مدمنات، إنها كانت تصحب معها ابنها في سن مبكرة كي تشتري مخدر الهيروين، مضيفة أنها إنسانة أنانية وحريصة على نشوة المخدر.

لكن السيدة الأميركية استفادت لدى حملها في المرة الثانية من برنامج لرعاية الحوامل المدمنات، وهو برنامج يرى مسؤولون طبيون أن له تكلفة مادية باهظة.

CEVAP VER