أوروبا ترفع التأشيرة على الأتراك مقابل وقف تدفق اللاجئين

41

بروكسل (تركيا اليوم) – حصلت تركيا على مجموعة من تنازلات من أوروبا في القمة المنعقدة في العاصمة البلجيكية بروكسل أمس الأحد على رأسها دخول دول الاتحاد الأوروبي من دون تأشيرة مقابل حل أزمة اللاجئين التي تهدد دول أوروبا.

ومن المنتظر أن يسمح للمواطنين الأتراك بدخول دول الاتحاد الأوروبي بدون تأشيرة اعتبارًا من أكتوبر/ تشرين الأول 2016.

ومن أبرز القرارات التي تمخضت عنها القمة تعهد الاتحاد الأوروبي بإعادة إنعاش مفاوضات عضوية تركيا في الاتحاد الأوروبي العالقة، فضلا عن منح تركيا 3 مليارات يورو (نحو 8.8 مليارات ليرة) من أجل تحسين الأوضاع المعيشية لأكثر من مليوني لاجئ.

وتوصل الزعماء الأتراك والأوروبيون الذين التقوا أمس في بروكسل في قمة وصفت بالتاريخية إلى اتفاق مهم في إطار وقف تدفق اللاجئين إلى دول أوروبا.

وتعهد الاتحاد الأوروبي بإعفاء المواطنين الأتراك من تأشيرة الدخول لأوروبا اعتبارًا من أكتوبر 2016 شريطة وفاء تركيا بوعودها في موضوع إيواء اللاجئين داخل حدودها.

وقالت بروكسل، التي تعهدت بإعادة إنعاش مفاوضات عضوية تركيا في الاتحاد الأوروبي من أجل إقناع أنقرة في هذا الشأن، إنها ستقوم بفتح الفصل السابع عشر من المفاوضات بدءًا من 14 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

ووافق الاتحاد الأوروبي على منح تركيا 3 مليارات يورو من أجل تحسين الأوضاع المعيشية لأكثر من مليوني لاجئ في تركيا بدلا عن ذهابهم إلى أوروبا عبر طرق غير مشروعة.

واتفقت بروكسل وأنقرة اللتان قررتا فتح فصل للمرة الأولى في المفاوضات بعد سنوات طويلة على عقد قمة رفيعة المستوى مرتين في السنة لتقييم علاقات الاتحاد الأوروبي وتركيا.

وكانت أوروبا لجأت إلى مساعدة أنقرة للقضاء على المشكلة التي تعذر حلها، خاصةً بعدما وصل أكثر من نصف مليون من اللاجئين الآسيويين والأفارقة خلال ثلاثة أشهر عبر بحر إيجه.

CEVAP VER