إلغاء لقاء دميرتاش وطالباني بسبب قصف تركيا للعمال لكردستاني

49

ديار بكر (تركيا اليوم) – لم يتمكن صلاح الدين دميرتاش الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي من لقاء الرئيس العراقي السابق جلال طالباني فور عودته من أمريكا حيث كان يتلقى العلاج، واضطر للعودة إلى تركيا قادمًا من شمال العراق التي ذهب إليها أمس الثلاثاء.

وأفادت مصادر بأن سبب العودة المفاجئة يرجع إلى قيام طائرات حربية تركية بقصف بعض معاقل منظمة حزب العمال الكردستاني في جبال قنديل في أثناء وجود صلاح الدين دميرتاش في مدينة السليمانية.

وتوجه دميرطاش الذي أجرى عدداً من اللقاءات في شمال العراق إلى مدينة السليمانية مساء أمس. إلا أنه اضطر للعودة إلى تركيا دون إتمام برنامجه بعدما كان مخططًا أن يلتقي في السليمانية كلاً من الرئيس العراقي السابق جلال طالباني، الذي عاد إلى العراق بعد رحلة علاج خارج البلاد، وعدد من الشخصيات الأخرى.

وعن سبب العودة المفاجئة قيل إنه راجع إلى قصف طائرات القوات الجوية التركية بعض معاقل العمال الكردستاني في جبال قنديل شمال العراق.

وقالت المواقع الإخبارية الكردية إن طائرات تركية قصفت بعض المناطق في جبال قنديل الموجود بها مخيمات العمال الكردستاني حوالي الساعة العاشرة مساءً، لافتة إلى أن عمليات القصف استمرت لمدة طويلة.

 

، ، ، ،

CEVAP VER