التلفزيون الإيراني يثير حفيظة أتراك أذربيجان

23


طهران (تركيا اليوم) – أثار مقطع تمثيلي عرضه التلفزيون الإيراني منذ أيام حفيظة أتراك أذربيجان، حيث أظهر المقطع أن الأتراك لا يعرفون فرشاة الأسنان وأنهم ينظفون أسنانهم بفرشاة الحمام.

وعلى أثر انتشار المظاهرات تدخلت قوات الشرطة الإيرانية بإطلاق الغازات المسيلة للدموع واستخدام الهراوات لتفريق المتظاهرين ما أدى إلى إصابة العديد من المتظاهرين الذين اعتقلت أعداد كبيرة منهم.

وبثت القناة الثانية الإيرانية التابعة للمرشد الأعلى للثورة علي خامنئي في 6 نوفمبر/ تشرين الثاني مقطعا تمثيليا مسيئا للأتراك، زعمت فيه أن الأتراك لا يعرفون النظافة، وأنهم ينشرون الروائح الكريهة وينظفون أسنانهم بفرشاة الحمام.

وعلى أثر هذه الإساءة بدأت احتجاجات أتراك أذربيجان في شمال إيران ذات الأغلبية التركية حيث انتشرت المظاهرات في مدن مثل تبريز، وأورمية، وأردبيل، وزنجان، وميكرين.

وكانت الاحتجاجات قد بدأت على نطاق ضيق وتحولت أمس الثلاثاء إلى مظاهرات كبرى.

وعلى أثر توسع المظاهرات تدخلت قوات الأمن الإيرانية بإطلاق الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتطاهرين.

والجدير بالذكر أن أتراك أذربيجان يشكلون 30-40% من سكان إيران حسب إحصائيات غير رسمية، فضلا عن الأتراك من غير الأذريين في إيران مثل التركمان.

CEVAP VER