السفارة الأمريكية بتركيا تبدي قلقها من مصادرة مؤسسات الإعلام الحر

18

أنقرة (تركيا اليوم) – قالت السفارة الأمريكية في أنقرة بخصوص تعيين وصيٍ رسمي على شركات “إيباك-كوزا” القابضة وكل الشركات التابعة لها التي تضم صحيفتي “بوجون” و”ملت” وقناتي “بوجون تي في” و”قنال تُرك” بأمر من النيابة العامة بالعاصمة أنقرة بأنه أمر يبعث على القلق.

ولفتت السفارة الأمريكية في تصريحها على حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي تويتر إلى توقيت القرار الصادر قبل خمسة أيام من الانتخابات البرلمانية المبكرة. حيث قالت: “الولايات المتحدة تؤمن بقوة بأنه لا يمكن الاستغناء عن حرية الإعلام والتعبير عن الرأي التي تعد حقًا عالميًا من أجل المجتمعات التي تنعم بالاستقرار والديمقراطية”.

وأضافت أن انخفاض تعدد وجهات النظر التي يمكن للمواطنين الوصول إليها لا سيّما في دولة مقبلة على انتخابات هو موقف يبعث على القلق.

CEVAP VER