السويدي روبين يعتزل التنس بعد معاناة مع المرض

41

(وكالات) – قرر لاعب التنس السويدي روبين سودرلينغ، الذي ذاع صيته بوصفه أول لاعب يهزم الإسباني رافائيل نادال في فرنسا المفتوحة، اعتزال التنس بعد معاناة طويلة مع المرض.

ولم يشارك وصيف بطل رولان غاروس مرتين في بطولة تابعة لاتحاد لاعبي التنس المحترفين منذ 2011، بسبب مرض فيروسي تسبب في استنزاف طاقته ونشاطه.

وقال سودرلينغ، 31 عاما، في حسابه على موقع تويتر: “أشكركم جميعا على مشاعركم الطيبة. أشعر بحزن بالغ لأني لن أشارك في بطولات تنس المحترفين ثانية، لكن بعد قراءة كل الرسائل أشعر أنني بحالة أفضل”، حسب ما ذكرت وكالة “رويترز”.

وقضى سودرلينغ عشرة أعوام في بطولات اتحاد لاعبي التنس المحترفين، وبلغ المركز الرابع عالميا في التصنيف.

وفي 2009 أنهى اللاعب السويدي هيمنة نادال على فرنسا المفتوحة، بانتصار مبهر قبل أن يخسر أمام روجر فيدرر في النهائي، وهو اللقب الوحيد الذي ناله اللاعب السويسري في البطولة ضمن الأربع الكبرى والمقامة على ملاعب رملية.

CEVAP VER