الشرطة التركية تمنع أهالي من إحراق بيوت تجار مخدرات

36

بورصا (تركيا اليوم) – منعت قوات الأمن بمدينة بورصا غرب تركيا مجموعة من الأهالي من إحراق منزل شخصين يعتقد تورطهما في تجارة المخدرات بالمدينة.

وبحسب المعلومات التي تم الحصول عليها، فإن أهالي حي بناير الواقع في بلدة عثمان غازي التابعة لمدينة بورصا، تجمعوا أمام بيت المواطنين “أو. إي” البالغ من العمر 30 عامًا، و”أي. بي” البالغ من العمر 33 عامًا، احتجاجًا على بيعهم المواد المخدرة بالمدينة.

وتحول التجمهر إلى شجار بين أصحاب المنزل والأهالي الذين بدأوا إطلاق الأعيرة النارية في الهواء، والاستعداد لحرق المنزل باستخدام مواد بترولية. إلا أن الشخصين المزعومين لاذا بالفرار من المنزل قبل أن يبدأ الأهالي برشق سيارتهما بالحجارة. ولجأ الشخصان إلى الاتصال بالشرطة لنجدتهما من الأهالي الغاضبة.

وعلى الفور وصلت فرق الشرطة إلى موقع الحادث وقررت احتجاز الشخصين للحفاظ على سلامتهما، بينما نشبت مشادات بين الأهالي والأمن الذي لجأ إلى إطلاق أعيرة نارية في الهواء لتهدئة الموقف. إلا أن الأمر ازداد تعقيدًا، مما دفع قوات الأمن لطلب الدعم من قوات فضّ الشغب.

وفرضت قوات الأمن طوقًا حول منزل الشخصين مستخدمة الغاز المسيل للدموع لتفرقة الأهالي الغاضبين، بينما قررت نقل الشخصين إلى مكان آخر غير معلوم، وسط حراسة أمنية مشددة، مع استمرار الحراسة حول المنزل حتى الصباح. بينما تولت النيابة العامة التحقيق في الواقعة.

CEVAP VER