الطفل السوداني المخترع يصبح نجم المواقع الاجتماعية

55

 تركيا اليوم – لم يكن يتوقع الطفل الأمريكي من الأصول السودانية، محمد أحمد الحسن، أنه سيحظى بهذا الاهتمام الكبير من طرف الناشطين بمواقع التواصل الاجتماعي، حيث نظمت حملات واسعة تنديدا باعتقاله من طرف الشرطة الأمريكية بعد اتهام بحيازة قنبلة بدل تشجيعه على اختراعه للساعة.

حملات كثيرة عبرت عن تضامنها مع الطفل المخترع، من هذه الحملات التي انتشرت بشكل واسع، حملة تحمل إسم #istandwithahmed، والتي تجاوزت 50 مليون متفاعل في مواقع التواصل الاجتماعي مختلفة، حيث استنكر المتضامنون مع محمد السوداني النزعة العنصرية التي تعاملت بها الأستاذة الأمريكية اتجاه الطفل، الذي اخترع ساعة وجلبها من أجل عرضها في القسم، وتسرعها في الحكم عليه بتهمة خطيرة وهي الإرهاب.

وقد دخلت شخصيات مرموقة  كذلك على الخط، ودافعت على الطفل محمد وقامت بتشجيعه على اختراعه للساعة بعد الشك أنها قنبلة، من هذه الشخصيات، الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي علق عبر حسابه على “تويتر”  قائلا: “ساعة لطيفة يا أحمد، هل تريد إحضارها إلى البيت الأبيض؟. يجب علينا تشجيع المزيد من الأطفال ليحبوا العلم مثلك. فهذا ما يجعل أمريكا عظيمة”.

 

CEVAP VER