الفيفا يقرر إقالة أمينه العام فالكه بسبب الفساد

24

(وكالات) – أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”إقالته لأمينه العام الفرنسي جيروم فالكه عقب مزاعم بارتكاب أعمال فساد في عملية بيع تذاكر نهائيات كأس العالم.

وقال “الفيفا” في بيان إن لجنة الطوارئ قررت في التاسع من يناير 2016 إقالة جيروم فالكه من منصبه كأمين عام للفيفا بشكل فوري”، وفقا لوكالة رويترز.

وأوقف فالكه في السابع من أكتوبر الماضي لمدة 90 يوما، بعد اتهامه من وسائل الإعلام البريطانية، بالتورط في قضية إعادة بيع تذاكر مونديال 2014 في البرازيل في السوق السوداء.

جاء ذلك بعد أن أعلن قضاة لجنة القيم في الفيفا الأسبوع الماضي فتح إجراءات رسمية ضد فالكه، البالغ من العمر 55 عاما، الذي عوقب قبل ذلك بالإيقاف رغم نفيه ارتكاب أي خطأ.

يشار إلى أن غرفة الحكم في لجنة الأخلاقيات المستقلة التابعة للفيفا قررت الأسبوع الماضي تمديد عقوبة إيقاف فالكه 45 يوما إضافيا.

ونقلت فرانس برس عن بيان اللجنة أن “غرفة الحكم برئاسة هانز يواكيم إيكرت، قررت تمديد إيقاف السيد جيروم فالكه 45 يوما بطلب من غرفة التحقيق. يسري تمديد العقوبة من اليوم (الأربعاء الماضي)”.

وكانت اللجنة قد طالبت بعقوبة الإيقاف لمدة 9 أعوام مع غرامة مالية قيمتها 100 ألف فرنك سويسري بحق فالكه، الذي أعفي من مهامه منذ سبتمبر الماضي وأوقف بشكل موقت منذ أكتوبر الماضي.

CEVAP VER