انتقادات أوروبية لتركيا بسبب قمع الإعلام المعارض

37

برلين (تركيا اليوم ) – تستمر ردود الأفعال الأوروبية بخصوص التجاوزات التي تقوم بها السلطات التركية في حق وسائل الإعلام المعارضة ودور النشر.

وقد ندد فرانك أوبيرال رئيس اتحاد الصحفيين الألمان أكبر الاتحادات الصحفية في أوروبا والذي يضم في عضويته 35 ألف صحفي بمطاردة الساحرات التي تقوم بها الحكومة التركية بحق الصحفيين والناشرين.

كما انتقد أوبيرال في تصريحاته اتهام السلطات التركية للصحفيين بالترويج للإرهاب قائلا:”لابد من الوقف الفوري للمحاكمات الصورية بحق الصحفيين والناشرين في تركيا. فعقب الانتصار الذي حققه العدالة والتنمية في انتخابات الأول من نوفمبر لا يزال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يواصل انتقامه الشرس.  فالصحفيون في تركيا اليوم يتم اصطيادهم كالإرهابيين بسبب قيامهم بمهامهم الإعلامية . وهذا المبدأ هو جرم بحق حرية الفكر”.

وأفاد أوبيرال بأن السلطات التركية وجهت ضربة إلى وسائل الإعلام المعارضة خلال قمة العشرين التي تم عقدها في مدينة أنطاليا التركية وأن هذه الضربة أضرت بمهام صحيفة” زمان” كسائر الصحف الأخرى التي لم يمنح لها الاعتماد قائلا:”لا يمكن تقبّل ابتسام قادة الحكومات الغربية الديمقراطية مع عدو الإعلام أردوغان بينما يتم تعقب الصحفيين المعارضين ومهاجمتهم وظلمهم”.

 

 

CEVAP VER