بارزاني يطالب المجتمع الدولي لإغاثة عفرين السورية

43

أربيل (وكالات) – طالب رئيس إقليم كردستان العراق مسعود بارزاني العالم للعمل من أجل فك الحصار الذي تفرضه جماعات مسلحة على بلدة عفرين السورية معربا عن تضامن الإقليم مع سكان المدينة التي يعتبر معظم سكانها من الأكراد.

ونقل بيان عن بارزاني قوله إنه “منذ مدة طويلة تتعرض مدينة عفرين لحصار اقتصادي وعسكري شديد وواسع من قبل التنظيمات المتشددة كجبهة النصرة وسِواها، ومنذ أسبوع ازداد هذا الحصار شدّة ولم يتمَّ الاكتفاء بذلك، بل بدأوا بقصف قرى عفرين والبلدات المحيطة بها، في وقت ينشغل المجتمع الدولي بإيجاد حل للأزمة السورية وإيقاف القتل والصراع في هذا البلد”.

وتابع بارزاني في البيان الصادر أمس الاثنين “إننا في رئاسة إقليم كردستان ندين بشدّة هذه الأعمال الممقوتة واللاإنسانية التي تمارَس بحق أخواتنا وإخواننا في عفرين، ويزيد من استيائنا انعدام الغذاء والدواء للسكان”، مضيفاً “يشكل ذلك تهديداً حقيقياً على حياة سكان عفرين ومعيشتهم، لذا نطلب من المجتمع الدولي والجهات ذات العلاقة أن يكونوا بمستوى المسؤولية إزاء مدينة عفرين الصامدة، وأن يبذلوا مساعيَ جادّة لرفع الحصار عنها، كما نطلب من المنظمات الخيرية الدولية إيصال الاحتياجات الرئيسة للحياة وفتح ممر إنساني لنجدة سكان المنطقة”.

واختتم البيان: “نعلن لأخواتنا وإخواننا الصامدين في مدينة عفرين وما حولها، أننا نتضامن مع آلامكم وعذاباتكم وما يمكننا القيام به لمساعدتكم فإننا لن نقصر فيه”.

CEVAP VER