تركيا: أسواق تبيع العبيد لداعش!

42

برلين (تركيا اليوم) – قالت القناة الأولى الألمانية ARD أن هناك أسواق خاصة بالعبيد في تركيا لبيع النساء والأطفال الأزيديين.

وبناء على المطالب التي تقدمت بها أسر الأزيديات إلى هذا المكتب، الذي هو على اتصال بالتنظيم، لإنقاذ أقاربهم اصطحبت الكاميرات الوسيط الكردي الذي يدعى أبو ميتال الذي تحرك لإستعادة امرأة تدعى هدى إلياس وهي أم لثلاثة أطفال وبصحبتها طفل يبلغ من العمر 11 عاما. وبعد مراستله لهم وتفاوضه معهم طلب التنظيم من أبي ميتال التوجه إلى غازي عنتب جنوب شرق تركيا وانتظار خبر منهم  لتسليم المبلغ المتفق عليه. وعلم ميتال عنوان المكتب الذي سيذهب إليه واسم الشخص الذي سيسلمه المبلغ عبر رسالة نصية تلقاها على تطبيق الواتس آب.

تحرير 250 امرأة

وتمكنت الكاميرات السرية من تسجيل عملية تسليم 15 ألف دولار لإطلاق سراح الطفل الذي يبلغ 11 عاما، وسلم الوسيط المبلغ إلى المكتب الذي يعمل فيه سوريون فقط. وتم التحقق مما إذا كان المبلغ مكتملا أم لا من خلال آلة عد النقود. وبعد ذلك تلقى أبو ميتال، الذي كان ينتظر في أحد الفنادق في سوريا، رسالة عبر الواتس آب تخبره بأنهم حصلوا على المبلغ وأن شخصا ما سيتواصل معه هاتفيا لتسليمه الفتى.

وأوضح أبو ميتال أنه خلال العام الماضي تمكن من تحرير 250  طفلا وامرأة أيزيدية وأن التنظيم حصل على أكثر من 2.5 مليون دولار نظير إطلاق سراحهم.

ويقوم التنظيم بإحصاء الأطفال والنساء الأزيديات الواقعين في قبضته ويعرضهم للبيع بنشر صور لهم عبر الوسائل الرقمية، ويطالب بـ 20 ألف دولار مقابل الفتيات الشابات.

 

CEVAP VER