تركيا: القادة العسكريون يؤكدون على أهمية الحوار مع روسيا

28

أنقرة (تركيا اليوم) – أكد مجلس الشورى العسكري التركي على أهمية إبقاء قنوات الحوار الدبلوماسي والعسكري مع روسيا مفتوحة بعد حادثة إسقاط الطائرة الروسية الثلاثاء الماضي، وذلك أثناء الاجتماع الذي عقده المجلس أمس الخميس برئاسة رئيس الوزراء أحمد داودأوغلو.

وحث المجلس في بيانه الصادر على موقعه الرسمي عقب الاجتماع إلى الإنهاء الفوري لحالة التوتر العسكري مع روسيا ومنع حدوث أية توترات جديدة، وقال المجلس في بيانه:”تناولنا الإبقاء على القنوات الدبلوماسية والعسكرية مع جارتنا روسيا مفتوحة وأنه سيتم اتخاذ تدابير جديدة مناسبة لمنع حدوث أوضاع جديدة غير مرغوب فيها بين القوات العسكرية للبلدين”.

وعلى الجانب الآخر أعلن وزير الدفاع الروسي سيرجي شويغو انتهاء كافة العلاقات العسكرية الروسية مع تركيا.

صواريخ إس 400 الروسية في سوريا

وفي هذه الأثناء وصلت صواريخ الدفاع الجوي إس 400 التي أرسلتها روسيا إلى سوريا عقب حادثة إسقاط الطائرة إلى قاعدة حميميم العسكرية. وبإمكان هذه الصواريخ، التي تقع ضمن أكثر صواريخ الدفاع الجوي المتطورة في العالم، إصابة أهداف على مسافة  400 كيلومتر.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية عزمها إرسال المقاتلات 11-12 لحماية قاذفات القنابل الروسية في سوريا. ويشتمل الأسطول الروسي في شمال اللاذقية على 12 طائرة من طراز سو 25 و 12 قاذفة قنابل من طراز سو 24 أم 2 و4 طائرات من طراز سو 30 أس أم و6 مقاتلات من طراز سو 34.

 

 

 

 

 

 

 

CEVAP VER