تركيا: بلدتي جيزره وسيلوان تشهدان تصاعد الاشتباكات

8

شيرناق (جيهان) – تستمر الاشتباكات في بلدتي جيزره وسيلوان منذ 4 أيام، حيث تصاعدت حدتها في البلدتين اللتين بسبب تواجد حركة الشباب الثوري التابعة لمنظمة حزب العمال الكردستاني.

وتزايدت أمس حدة الاشتباكات المستمرة منذ يوم الجمعة الماضي بين قوات الأمن وعناصر من حركة الشباب الثوري التابعة للعمال كردستاني في جيزره بمحافظة شيرناق.

وتعرضت سيارة شرطة كانت متوجهة إلى المستشفى الحكومي، لهجوم بالصواريخ من قبل إرهابيي العمال الكردستاني. لكنهم أصابوا قسم غسيل الكلى ومستودع الجثث في المستشفى.

ولم يسفر الهجوم عن إصابة أحد بجروح، لكنه تسبب بأضرار في القسمين المذكورين.

وشهدت ساعات المساء إطلاق صواريخ على مجلس المدينة ومديرية الأمن. وكان المحافظ أحمد أدانور في مديرية الأمن حينها، لكنه لم يُصب بجراح إلا أن مرافقَيه اللذين كانا خارج المبنى تعرضا لإصابات طفيفة.

وكانت حالة حظر التجول قد دخلت يومها السابع في منطقة سيلوان التابعة لديار بكر. حيث أسفرت الاشتباكات المستمرة منذ أسبوع بين قوات الأمن وإرهابيي حركة الشباب الثوري عن استشهاد شرطي و4 مدنيين. كما استُشهد صباح أمس سائق التاكسي محمد جوندوز (45 سنة) خلال الاشتباكات.

CEVAP VER