تركيا: "كارتال" تستقبل مشاريع عمرانية متميزة

112

إسطنبول (تركيا اليوم) تعد منطقة كارتال  واحدة من أكثر مقاطعات إسطنبول نشاطا في مجال العقارات في الضفة الآسيوية من مضيق البوسفور، وتتميز المنطقة بهوائها العليل وسواحلها الطبيعية المطلة على بحر مرمرة.

 ويعتبر القصر العدلي في الشطر الآسيوي من إسطنبول وخط المترو الذي يربط بين منطقتي قاضي كوي وكارتال من الاستثمارات العملاقة التي أضافت قيمة كبيرة إلى المنطقة في السنوات الأخيرة، حيث تشهد المنطقة مشاريع عمرانية متميزة إلى جانب تطوير المشاريع التي تخاطب عالم الأعمال.

 ومع طرح مشروع التحول العمراني في تركيا، بادر المستثمرون إلى تحويل المؤسسات الصناعية والوحدات السكنية القديمة في المنطقة إلى مشاريع فاخرة.

 وتشهد معدلات الإيجار وأسعار الوحدات السكنية في كارتال ارتفاعًا ملحوظًا بسبب مشروع التحول العمراني الذي أطلقته الحكومة قبل 7 أعوام، وهو ما ينعكس بشكل طبيعي كذلك على أسعار الوحدات السكنية المبنية حديثًا.

 وارتفعت قيمة المنطقة بنسبة 100% خلال الفترة الأخيرة، وهناك مساع جادة لتسويق المنطقة دوليا.

 وقال رئيس بلدية كارتال آلتن أوك أوز إنه يستشير جميع المسؤولين بالبلدية من أجل النهوض بها وجعلها علامة بارزة، موضحًا أنهم يهدفون إلى تحديث 100 ألف منزل من منازل المنطقة بنهاية عام 2019 في إطار مشروع التصميم والبحث والمشاركة.

 من جانبه أفاد ضياء يلماز، رئيس مجلس إدارة مجموعة (DAP) القابضة التي ضخّت استثمارات في المنطقة بقيمة 6 مليارات ليرة (2.25 مليار دولار)، بأن حي كارتال يعتبر المنطقة صاحبة القيمة الاستثمارية الأعلى بين أحياء إسطنبول.

وأضاف يلماز أن مطار صبيحة جوكتشين الدولي يقع بالقرب من حي كارتال، مشيرًا إلى أن المقرات الإدارية للشركات الكبرى تقع كذلك في محيط الحي.

 أما علي دومان كايا، رئيس مجلس إدارة شركة (DKY) للإنشاءات، فلفت إلى أن حي كارتال يقع على نقطة تقاطع مهمة تربط بين إسطنبول وسائر مدن تركيا.

 فيما أوضح تورجاي تانيس، المدير العام للشراكة الاستثمارية، أن كارتال يعتبر مركز الدائرة الذهبية، مشددًا على ضرورة استغلال هذه الفرصة في قطاع العقارات بالمنطقة

CEVAP VER