تركيا: مناطق طبيعية ساحرة بمنطقة البحر الأسود

135

طرابزون (تركيا اليوم) – الهضاب والبحيرات والغابات والشواطئ والحياة الطبيعية.. هذه بعض الأماكن الجميلة والخلابة التي يمكنكم رؤيتها في جولات منطقة البحر الأسود في تركيا. وبدورنا بحثنا لكم عن الأماكن المفضلة في رحلات البحر الأسود التي اشتهرت كثيرًا في الآونة الأخيرة.

أوزونجول (في مدينة طرابزون)
أوزونجول التي تبعد مسافة 19 كيلومترًا عن بلدة “تشايكاره” بمدينة طرابزون هي إحدى عجائب الطبيعة التي تشكلت نتيجة قطع الطريق أمام مجرى “هالديزان” المائي برواسب الطمي.

وتضم أوزونجول في قلبها الغابات المطيرة أي التي تتميز بكثرة الأمطار. كما تستضيف الحياة الطبيعية والكثير من الحيوانات المهددة بالانقراض. كما أن الدببة والذئاب والثعالب والديكة القوقازية التي تعيش في الجبال الموجودة حولها هي بعض من الحيوانات البرية التي استطاعت مواصلة العيش الطبيعي.

ونوصيكم أيضًا برؤية وادي مجرى “هالديزان” المائي الممتد نحو الجنوب دون الاقتصار على المشي حول البحيرة.

وإذا ما ذهبتم إلى هذه المنطقة فلابد من تذوق بعض الأكلات المحلية مثل سمك “الهمسي” و”الكايجانه” و”الموهلا” والكرنب و”فطيرة اللاز” وكفتة “أكتشه بات” التي تُباع بالكيلو.

هضبة “أيدر” (في مدينة ريزا)
يمكنكم الوصول إلى هضبة “أيدر” عن طريق تتبع مجرى “فيرتينه” المائي، حيث إنها مغطاة بغابات الصنوبر التي يبلغ ارتفاعها 1350 مترًا والتي تقع على مسافة 19 كيلومترًا من جنوب شرق بلدة “تشاملي همشين” بمدينة ريزا. وتعتبر هضبة “أيدر” مثل الجنة بالنسبة لمحبي الطبيعية لأنها أعجوبة طبيعية خلابة حيث إنكم لا تصدقون ذلك بفضل شلال “جالين تولو” ومنازل الهضبة والعسل المميز الذي يحمل مذاقًا رائعًا والمنتجعات الصحية الموجودة بها.

وتزيد إمكانيات الإقامة في هضبة “أيدر” بفضل الفنادق والبانسوينات والبيوت ذات الطابق الواحد المشيدة حديثًا إلى جانب منازل الهضبة الجميلة التي تتسق مع الطبيعة. إذا كنتم من الذين لم يروا بعد هذه الطبيعة الخلابة التي يمكنكم أن تروا فيها أناسا من جميع أنحاء العالم فنريد أن نقول لكم إنها تنتظركم لتسحركم بجوها ومائها وطبيعتها.

جيدا (في مدينة كاسطمونو)
وتضم “جيدا” التي تعد إحدى بلدات مدينة كاسطمونو المحافظة الجميلة بمنطقة غرب البحر الأسود التي مازال يوجد فيها مناطق لم تُكتشف بعد، خلجانا بِكر وأخاديد وأزهار تفوح بروائح عطرة وأشجار بديعة المنظر وحيوانات برية مثل الغزلان والدب الأشيب.

ويمكن القول إن “جيدا” التي تضم الخلجان التي تتمتع بجمال رائع أمام الجبال التي تصل إلى الشاطئ والمنحدرات الوعرة عبر شاطئها الذي يمتد لعدة كيلومترات والغابات شديدة الخضرة في كل جوانبها هي جانب من جوانب الجنة لم يكتشف بعد في البلاد بفضل شريطها المتواضع الواقع داخل السوق. هذه البلدة الجميلة التي يستمتع فيها سكانها بالصيف والشتاء تعتبر خيارا مثاليا لمحبي قضاء العطلات الهادئة والمتداخلة مع الطبيعة. لذا عليكم أن تكتشفوها أنتم أيضًا.

كاراجول- شاوشاط (في مدينة أرتفين)
وتقع “كاراجول” التي تعد واحدة من مناطق الجذب السياحي التي لم تتعرض للأضرار بعد في جولات منطقة شرق البحر الأسود في “شاوشاط” والأخرى داخل بلدة “بورتشاق”. البحيرة الموجودة في شاوشاط التي تتمتع بمنظر ساحر بفضل الغطاء النباتي الذي يتميز بجماليات خاصة في كل موسم، لم تكتشف بعد مقارنة ببحيرة “أوزون جول” بطرابزون واستطاعت أن تبقى على حالها بعدما حافظت على طبيعتها هكذا.

ويمكن أن تصادفوا في كل مكان باستمرار آثار أقدام الحيوانات البرية الموجودة على الأرض التي يكسوها الثلج الذي يتساقط في أشهر الشتاء. وهذه الحديقة الطبيعية الرائعة التي تسحركم بفضل ثراء الحياة الطبيعية بها يتم اختيارها في أشهر الشتاء على وجه الخصوص. وإذا كنتم ترغبون في قضاء حكاية شتاء جميلة في “كاراجول” التي تقع في أحد أقصى أطراف البحر الأسود فيجب عليكم أن تضيفوها إلى جولتكم.

حديقة “إيلجاز” القومية (كاسطمونو-تشانكيري)
إن الحديقة الوطنية التي تقدم جوًا رائعًا من أجل ممارسة التزحلق على الجليد أو السير على الأقدام واستنشاق هوائها النقي والتجول فيها والاستماع إلى صوت الطيور وتصوير طبيعتها تعتبر مكانًا رائعًا يمكنكم أن تروا فيه العديد والعديد من النباتات وتثملون من الأوكسجين الموجود به.

وقد تهتمون بالعديد من رياضات الشتاء مثل التزحلق على الجليد في مركز “إيلجاز” الواقع داخل الحديقة الوطنية التي تبعد مسافة 40 كيلومترًا من وسط مدينة كاسطمونو في منطقة غرب البحر الأسود، كما يمكنكم اكتشاف الطبيعة حولكم عن طريق التجول فيها في نفس الوقت.

ويمكنكم نصب خيم والإقامة في الحديقة القومية التي تستضيف حيوانات برية مثل الذئاب والغزلان والخنازير البرية، أو اختيار أحد أماكن الإقامة الموجودة في مركز التزحلق على الجليد. ومن بعض الأماكن التي تنتظر استكشافكم لها وادي “تشاتاك” وكهف “إيلجار” ووادي “وايلا”.

CEVAP VER