ثلاثة رواد فضاء ينتقلون إلى محطة الفضاء الدولية

26

(وكالات) – التحمت المركبة الفضائية الروسية سويوز بمحطة الفضاء الدولية، وعلى متنها 3 رواد فضاء، سيلتحقون بزملاء لهم في المحطة خلال الشهور الستة التالية.

وحملت سويوز، التي انطلقت من قاعدة بايكنور الفضائية في كازاخستان، الثلاثاء، رواد الفضاء الروسي يوري مالينتشينكو، وهو قائد المهمة وطيار سابق في القوات الجوية الروسية وخبير في المهام الفضائية طويلة المدى، الذي يقوم برحلته الرابعة إلى المحطة، بالإضافة إلى رائد الفضاء الأميركي وتيم كوبرا، وأول رائد فضاء بريطاني تيم بيك.

وأصبح الضابط السابق في الجيش البريطاني بيك، الذي يقوم بمهمة مدتها 6 أشهر للمحطة الدولية التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية، أول بريطاني يقوم برحلة فضائية منذ البريطانية هيلين شارمان، التي توجهت إلى الفضاء على مركبة فضاء سوفيتية لمدة 8 أيام عام 1991.
ويعتبر بيك، البالغ من العمر 43 عاما، كذلك أول رائد فضاء يمثل الحكومة البريطانية رسميا ويحمل شارة علم بلاده على ذراعه.

ومن بين المهام المكلف بها إجراء عدد من التجارب العلمية منها استخدام غاز أكسيد النيتريك كأداة لاختبار التهاب الرئة.

ومن المقرر عودة الثلاثي مالينتشينكو وكوبرا وبيك إلى الأرض في الخامس من يونيو من العام المقبل.

يشار إلى أن محطة الفضاء الدولية، التي تشارك في ملكيتها 15 دولة، هي مختبر بحثي بلغت تكلفته 100 مليار دولار، يدور حول الأرض على ارتفاع 418 كيلومترا، ومن المتوقع أن تظل تعمل حتى عام 2024.

CEVAP VER