جيش الأسد يقترب من السيطرة على آخر قرى للتركمان

45

إسطنبول (تركيا اليوم) – تواصل قوات بشار الأسد تقدمها بمساندة من القوات الجوية الروسية في المنطقة التي يعيش فيها تركمان منطقة باير بوجاق، حيث تقترب من السيطرة من الشكل على المنطقة بشكل كامل حسب ما أفادت بعض أنباء.

وتدخل قرى التركمان التابعة لجبل تركمان باير بوجاق القريبة من الحدود التركية التي تقع شمال شرق مدينة اللاذقية بسوريا تحت سيطرة قوات الأسد التي تتقدم بدعم الهجمات الجوية التي تشنها روسيا.

وتمكنت قوات الأسد التي بسطت سيطرتها بشكل كامل على منطقة الجبل الأحمر التي تعد أكثر الأماكن استراتيجية في المنطقة من السيطرة على العديد من الأماكن في العمليات البرية الشاملة التي تشنها.

وسيطرت قوات النظام السوري على كل من قرى فيرينليك وتشارداكلي وكوكداغ وآوانلي القريبة من الحدود التركية. كما تبين مقتل قائد جبل التركمان عاقل جمعة خلال الاشتباكات الدائرة في المنطقة.

وتوشك قوات الأسد التي تواصل تقدمها بسرعة على السيطرة على جبل التركمان بأكمله. إذ لم يعد لدى التركمان وقوة المعارضة سوى آخر أربع أهم قرى في منطقة باير بوجاق التي تتعرض لعمليات القصف الجوي الشديدة التي تشنها القوات الروسية وقوات النظام.

وفي حال السيطرة بشكل كامل على باير بوجاق؛ سيفقد التركمان الذين يعتبر جزء كبير منهم معارضًا للنظام السوري أراضي أجدادهم بصورة كاملة. فضلا عن أنه سينتهي هدف القوات المعارضة للأسد في التوجه إلى البحر المتوسط.

وهذا الموقف سيعني كذلك سيطرة نظام الأسد أو حزب الاتحاد الديمقراطي التابع لمنظمة حزب العمال الكردستاني الإرهابية، بالكامل، على المنطقة الواقعة بين جرابلس وأعزاز على الحدود التركية مع سوريا البالغ طولها 911 كيلومترًا باستثناء الجزء الواقع تحت سيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي البالغ 90 كيلومترًا.

قصف على مدار الساعة

وبحسب مصادر محلية بالمنطقة؛ احتدمت الاشتباكات بصورة متزايدة في المنطقة لا سيّما بعد قيام الطائرات الحربية التركية بإسقاط المقاتلة الروسية التي انتهكت أجواءها.

وأفادت المصادر بأنه قبل إسقاط الطائرة الحربية كانت تقوم طائرة واحدة في اليوم بشن أكثر من قصف جوي، أما اليوم فتقوم طائرتان تتمتعان برؤية ليلية بالقصف على مدار 24 ساعة، بينما تقوم سبع طائرات بالقصف نهارًا.

 

 

CEVAP VER