دراسة: الأرجل السليمة مؤشر على صحة المخ

24

(بي بي سي ) خلصت دراسة، امتدت لعشر سنوات، إلى أن النساء كبار السن صاحبات الأرجل القوية قد يتمتعن بمخ معافى.

ويقول فريق من الباحثين في كينغز كوليدج في لندن إن “قوة الساقين مؤشر مفيد على ما إذا كان المرء يتريض بما يكفي للحفاظ على سلامة عقله”.

وقال العلماء في الدراسة، التي أجريت على 300 توأم ونشرت في دورية “جيرونتولوجي”، إن التمرينات تؤدي إلى إفراز مواد كيمائية في الجسم قد تساعد في تنشيط المخ لدى كبار السن.

ولكنهم يقولون أنهم بحاجة إلى إجراء المزيد من الأبحاث لإثبات ما خلصوا إليه.

ومن الصعب فصل قوة الساق عن العوامل الصحية والحياتية الأخرى التي قد تؤثر على صحة المخ ولم تتناول الدراسة حالات الخرف، حسبما قال الخبراء.

وتتبع الباحثون الحالة الصحية لأكثر من 150 من الأخوات التوائم اللاتي تتراوح أعمارهن بين 43 و73 عاما في بداية الدراسة.

وقيست قوة السيقان (في بداية الدراسة) باستخدام معدات للتدريب الرياضي تم تعديلها لأغراض الدراسة لقياس كلا من قوة وسرعة امتداد الساقين، بينما كانت صحة العقل تقاس باستخدام باستخدام مهام الكترونية تقيس الذاكرة وقدرة المخ على التعامل.

وبصفة عامة اتضح من الدراسة أن الأخت التي كانت لديها ساق أقوى في بداية الدراسة احتفظت بقوتها الإدراكية بصورة أفضل وتعرضت لتغييرات أقل تتعلق بكبر السن بعد عشر سنوات من بدء الدراسة.

وبقيت النتائج كما هي عندما أخذ في الاعتبار المخاطر الصحية الأخرى المرتبطة بالخرف.

وقالت كلير ستيفس كبيرة الباحثين في الدراسة “عندما يتعلق الأمر بقدرات المخ، كانت قوة الساقين العامل الأقوى تأثيرا في الدراسة”.

وأضافت “العوامل الأخرى مثل صحة القلب هامة أيضا، لكن الصلة مع قوة الساق بقيت حتى بعد حساب العوامل الأخرى”.

وأوضحت قائلة “نعتقد أن قوة الساق مؤشر على نوع النشاط الجسماني الذي يفيد العقل”.

وقال الدكتور دوغ براون كبير الباحثين في جمعية الزهايمر إن ما خلصت إليه الدراسة يضيف إلى الأدلة المتزايدة على أن النشاط الجسماني قد يساعد في الاعتناء بالمخ كما يعتني بالجسد.

CEVAP VER