ديفيد بيكهام يطلق من الامم المتحدة نداء لحماية الشبيبة

12

نيويورك (أ ف ب) – اطلق اللاعب البريطاني المحترف السابق في كرة القدم سفير منظمة اليونيسف ديفيد بيكهام من نيويورك نداء الى قادة العالم أجمع لتقديم التزامات ملموسة لحماية الشبيبة وجعل هذا الهدف من اولوياتهم.

ومن المتوقع ان يقر قادة العالم الجمعة في مقر الامم المتحدة في نيويورك خطة عمل للقضاء على الفقر وتحسين برامج التعليم والصحة بموازاة مكافحة الاحتباس الحراري.

ومن بين الاهداف الـ17 لهذا البرنامج، الكثير منها تعنى مباشرة بالشبيبة منها توفير حق الوصول الى تعليم جيد للجميع والقضاء على الفقر وتوفير الامن الغذائي وتحسين التغذية والترويج للزراعات المستدامة.

وذكر ديفيد بيكهام بأن العام 2014 كان “أحد اسوأ السنوات بالنسبة للاطفال” مؤكدا أن 15 مليونا منهم تعرضوا خلالها لـ”اقصى درجات العنف” ومضيفا “يبدو أن سنة 2015 لا تقل سوءا” عن سابقتها.

وشدد اللاعب السابق في فريقي “مانشستر يونايتد” و”باريس سان جرمان” على أن “جميع الاطفال يحلمون بمستقبل افضل. العالم يركز على اهداف جديدة (واردة في خطة العمل)، هذه فرصة حقيقية لتحويل هذا الحلم الى حقيقة“.

وأدلى ديفيد بيكهام بهذه التصريحات في حضور الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الذي ابدى رغبته في التعاون مع هذه الحركة الرامية الى “نقل اصوات الشبيبة الى واجهة الاهتمامات“.

وقد دشن الرجلان مع المدير التنفيذي لمنظمة اليونيسف انطوني لايك معرضا في بهو الاستقبال في مقر الامم المتحدة في نيويورك.

هذا المعرض الذي يحمل عنوان “اسمبلي اوف يوث” يأتي على شكل علب كبيرة مزودة بشاشات تعرض شهادات مكتوبة لاطفال يروون قصصهم ويعربون عن امنياتهم.

CEVAP VER