ديلي تليجراف: طبيب سوري يربح آلاف الدولارات شهريا باستغلال اللاجئين

7

 لندن (تركيا اليوم) – ذكرت صحيفة “ديلي تليجراف” البريطانية أن طبيبا سوريا صرح لها بقيامه بدور الوسيط في عمليات الهجرة غير الشرعية للاجئين السوريين للهروب إلى أوروبا عبر الأراضي التركية، وأكد الطبيب أن أرباحه الشهرية تصل إلى 100 ألف دولار أمريكي من هذه العمليات.

 وفيما يلي أبرز ما جاء في الحوار الصحفي بين الطبيب السوري والصحيفة البريطانية:

– ربحت من هذا العمل 100 ألف دولار أمريكي في هذا الشهر فقط. إلا أن حياتي ليست بهذه السهولة. وقد بدأت هذا العمل في بداية الأمر من مدينة مرسين في جنوب تركيا.

– خلال عامين تمكنت من إرسال 10 آلاف لاجئ إلى إيطاليا واليونان، دون أن يغرق أي من القوارب التي أرسلتها.

– كان الجميع يثق فيّ لأنني طبيب.

– أرسلت ابني البالغ من العمر 11 عامًا إلى هولندا بصحبة صديقي. يتكلف اللاجئ الواحد ألفي يورو للذهاب إلى ألمانيا، أو 4 آلاف يورو للذهاب إلى الدول الشمالية من الاتحاد الأوروبي مثل النرويج وسويسرا، بينما يدفع المهاجرون إلى اليونان ألفا و100 دولار أمريكي فقط.

– فريق عملي مكون من 15 شخصاً، يقومون بالبحث عن الزبائن، ويجهزون لهم احتياجاهم اللازمة خلال الرحلة، ويوصلونهم إلى الشاطئ. وهناك أيضًا بعض العصابات التي نمنحها الرشاوى لتسيير أعمالنا.

وعلق الكاتب الصحفي ريتشارد سبينسر، الذي أجرى الحوار، على المعلومات التي أدلى بها الطبيب السوري، قائلا:

لقد استمر الحوار بيننا لساعات. لأنه يضع بجانبه ثلاثة هواتف محمولة، لا تتوقف، لا يخفي الأعمال التي يقوم بها في المقهى الذي التقيناه فيه. ويعلم عمال المكان جيدًا ما يقوم به. أغلب المتصلين به من العملاء الراغبين في الهروب أو من الوسطاء.

وفي أحد الاتصالات أوضح له المتصل أن الشرطة التركية ألقت القبض على اللاجئين الموجودين على متن الحافلة التابعة له. ولكن كان ردّ أبو محمود ردّ الواثق من نفسه، حيث أكد قائلاً: “لن يبقوا في إسطنبول ليوم واحد، بل سأرسلهم مرة أخرى”.

 

 

CEVAP VER