رئيس المجلس الأوروبي يحذر من مضاعفات أزمة اللاجئين على "الشنجن"

54

بروكسل (تركيا اليوم) – أكد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك أن عدم التوصل بحل عاجل لأزمة اللاجئين سيؤدي إلى إنهاء التجول بدون جواز سفر في منطقة الشنجن خلال شهرين.

وقال توسك أن الاتحاد الأوروبي سينهار كمشروع في حال عدم توصل الدول الأعضاء إلى اتفاق في موضوع مراقبة الحدود.

وقام أكثر من مليون لاجئ بالتقدم لطلب اللجوء في ألمانيا وحدها خلال عام 2015 في الاتحاد الأوروبي الذي يواجه أكبر موجة لتدفق اللاجئين منذ الحرب العالمية الثانية وحتى الآن.

ومؤخرًا أعلنت النمسا أنها بدأت تطبيق نظام مراقبة الحدود المؤقت اعتبارًا من نهاية الأسبوع الماضي من أجل الحيلولة دون تدفق اللاجئين.

وأعنلت سبع دول بالاتحاد الأوروبي حتى الآن وكذلك النرويج التي لا تتبع الاتحاد أنها ستستأنف مجددًا مراقبات الجوازات على الحدود.

وبحسب قناة “بي بي سي” التركية، هناك 28 دولة موقعة على اتفاق الشنجن ويحق لمواطني هذه الدول التجول بحرية في منطقة الشنجن حسب الاتفاق.

وما زال يتواصل الغموض الموجود في خطة العمل بين الاتحاد الأوروبي وتركيا الذي كانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ورئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر في إدخالها حيز التنفيذ من أجل تنظيم مجيئ اللاجئين إلى القارة.

وكان الاتحاد الأوروبي يطلب من تركيا اتخاذ إجراءات أكثر قوة تجاه تهريب البشر مقابل تحديد خارطة طريق للحصول على دعم مادي بقيمة 3 مليارات يورو والتسريع من فترة عضويتها في الاتحاد والسماح لمواطنيها بالتجول بدون تأشيرة في دول الاتحاد الأوروبي.

 

 

CEVAP VER