علماء يكتشوف أحياء بحرية لا تشيخ أبدا

29

كاليفورنيا (تركيا اليوم) – تمكن فريق من الباحثين بقسم الأحياء في جامعة بومونا بولاية كاليفورنيا الأمريكية من اكتشاف أن حيوانات الهيدرا (من أكثر الجوفمعويات شيوعاً والتي يكثر وجودها في مياه البرك العذبة) التي يفحصونها في المعامل منذ نحو ثمان سنوات لا تشيخ بالإضافة إلى انخفاض معدلات وفياتها.

والهيدرا، التي تتكون من خلايا جذعية، تجدد خلاياها البدنية باستمرار ولا تظهر أعراض تقدم السن عليها بعكس الكائنات الحية الأخرى التي تشتمل على الكثير من الخلايا، حيث يحتوى جسد الهيدرا، التي يبلغ طولها 10 ملليمترات فقط، في منتصفه على خلايا جلدية متعددة الأغراض وتجدد هذه الخلايا الجذعية نفسها باستمرار وتنتج خلايا عصبية جديدة. وتمتلك هذه الخلايا خاصية التعافي والتكاثر عند تعرضها للضرر.

وقال دانيال مارتينز، أحد القائمين على الدراسة:”تشكل الخلايا الجذعية جزءا كبيرا من أجسام الأورام التي تسمى بالهيدرا. ولا يتغير من هذه الخلايا سوى عدة خلايا فقط. كما أن الخلايا الجذعية تجدد أجسام الهيدرا باستمرار كي تتكاثر. أما الخلايا المختلفة فيتم إرسالها إلى قرون الاستشعار. ويتم إحلال الخلايا الجديدة محلها”

وأوضح الباحثون، الذين يتابعون ألفين و256 هيدرا في المعامل على مدار ثمان سنوات، أن القدرة التكاثرية لدى هذه الكائنات الحية الضئيلة لم تقل رغم مرور سنوات. ونشرت الدراسة في مجلة “أعمال الأكاديمية الوطنية للعلوم”.

 

 

 

 

CEVAP VER