مارتن شولتز: بعض الجهات ترغب في انهيار الاتحاد الأوروبي

32

صرح رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز أن بعض القوى ترغب في تفكيك وانهيار الاتحاد الأوروبي، وطالب أنصاره إلى الكفاح من أجل الإبقاء عليه.

وأفاد مارتن شولتز لصحيفة «دي فيلت» الألمانية بأن الاتحاد الأوروبي يواجه تهديدات وأن ثمة بعض القوى تسعى لتفكيكه.

وأضاف شولتز، الذي جاء كلامه بعد تحذير وزير الشؤون الخارجية والهجرة في لوكسمبورج جان أسلبورن من انهيار الاتحاد الأوروبي، أن لا أحد يمكنه «القول ما إذا كان الاتحاد الأوروبي سيستمر على شكله الحالي في غضون عشرة أعوام. إذا كنا نريد ذلك فعلينا الكفاح بقوة من أجله».

ولم يحدّد شولتز طبيعة الخطر الذي يهدد الاتحاد، رغم تركيز جزء كبير من المقابلة على أزمة المهاجرين التي اختبرت وحدة وتسامح أوروبا خلال العام.

وقال المسؤول الأوروبي إن الاتحاد الأوروبي لن يبقى بلا بديل، وثمة خيارات أبرزها أن تنتشر في أوروبا القومية وتشكّل الحدود والجدران مجدداً. وأضاف “هذه ستكون كارثة، ذلك أن أوروبا من هذا القبيل عرّضت قارتنا في الماضي لكوارث مرات كثيرة”.

تجدر الإشارة إلى أن ثمة خلافات داخل الاتحاد الوروبي بين رئيس وزراء ألمانيا أنجيلا ميركل التي بذلت جهودًا حثيثة من أجل توزيع اللاجئين السوريين بالأخص على الدول الأوروبية والدول الشيوعية السابقة في أوروبا الشرقية التي تعارض مخططات الاتحاد بشأن توزيع اللاجئين عليها.

وتقع تأشيرة الشنجن الأوروبية تحت تهديد بسبب إقدام بعض دول الاتحاد على إعادة فرض إجراءات مراقبة الحدود من جديد.

 

وسوم: ،،

 

CEVAP VER