مدينة "خلفتي" وردة الشرق السوداء في تركيا

164

شانلي أورفا (تركيا اليوم) – مدينة” خلفتي” (Halfeti) التي تصنفها منظمة “سيتا سلو” بين إحدى أهدأ المدن التركية والمغمور قسم من أطلالها تحت الماء تبثُّ الحزن الهدوء في آن معاً.

وتشتهر هذه المدينة في الوقت نفسه بالورد الأسود الذي لا ينبت في أية بقعة من العالم إلا في خلفتي.

تعتبر خلفتي أقدم بلدة في محافظة شانلي أورفا جنوب شرق تركيا بآثارها ومعالمها التاريخية التي غُمر بعضها بمياه الفرات تسحر النفوس وتُحزنها في الوقت نفسه.

 

مدينة خلفتي الأثرية

GOL

لاتزال مدينة خلفتي الأثرية التي تعود إلى سنة 855 ق.م محافظةً على سحرها بالرغم من بقاء جزء كبير منها تحت مياه سد “بيراجيكك”.

 

بيوت خلفتي

halfeti-evleri

يحتوي كل بيت من بيوت خلفتي التي تشكل مركز المدينة التاريخي على فناء كبير. وهي عبارة عن دور فاخرة متداخلة فيما بينها، تعد من أهم الأمثلة على العمارة الحجرية. ويمكننا أن نقول إن أبرز مزايا البيوت في خلفتي هو الشرفة العلوية.

 

جسر خلفتي المعلَّق

asmakopru

يقع الجسر فوق نهر الفرات بحيث يصل بين ضفتيه. ويُطلق عليه “جردان” (Gerdan) أي العقد؛ لأن شكله يشبه شكل العقد. وهو يمنح زائريه إطلالة على عظمة نهر الفرات.

 

مغارة الأميرة

magara

لا يمكن مشاهدة هذه المغارة ذات الحكاية العجيبة والحزينة إلا عن بعد. حيث يمكن مشاهدتها عبر جولات السفن، ويستحيل الدخول إلى داخلها لأنها ذات موقع في غاية الوعورة.

 

قلعة الروم

rumkale

لا يمكنكم مشاهدة قلعة الروم كذلك إلا عبر جولات السفن، وقد أصبحت على شكل شبه جزيرة بعد إنشاء بحيرة سد بيراجيك.

 

قرية باتيك- القرية المغمورة (Batık Köy)

batikkoy

وهي قرية تثير الأحزان في نفوس مشاهديها لأنها مغمورة في المياه. ويوجد فيها جامع يمكنكم زيارته والتجول في أرجائه. ومازالت مئذنته قائمة تقاوم الانهيار.

 

شارع دغيرمان داره (Değirmendere)

degirmendere

وهو من أكثر الأماكن سحراً في خلفتي، حيث تنساب فيه كميات ضئيلة من مياه الفرات.

 

 

CEVAP VER