من الفائز في حرب الفيديوهات بين الفيس بوك وجوجل؟

31

(تركيا اليوم) – يجذب موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” الأنظار إليه من خلال تجديده لخدمات الفيديو والمقاطع المصورة التي يقدمها لمستخدميه، بالإضافة إلى تطوير استراتيجيته ضد محرك البحث الأول على مستوى العالم “جوجل”. إلا أن موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” التابع لشركة “جوجل” لا يزال يحتفظ بمكانته في المرتبة الأولى.

وبحسب دراسة حديثة أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية فقط، فإن “يوتيوب” يتقدم على موقع فيس بوك بأحد عشر ضعفًا في نسبة مشاهدة الفيديوهات، مشيرة إلى أن عدد المستخدمين الذين يشاركون الفيديوهات على اليوتيوب أكثر من بكثير من نظيرتها على الفيس بوك، ويصل الفرق بينهما إلى نحو 70%.

وأوضحت الدراسة أن السبب الرئيس في ذلك هو الترتيب المتقدم لموقع اليوتيوب في عمليات البحث، مشيرة إلى أن تلك المقاطع تسجل نسب مشاهدة أعلى على يوتيوب أكثر من الفيس بوك.

وكشفت الدراسة أن المستخدمين الذين تتراوح أعمارهم بين 25-45 عامًا يفضلون متابعة مقاطع الفيديو على اليوتيوب، بينما يفضل 80% من المستخدمين الذين تتراوح أعمارهم بين 25-34 عامًا مشاهدة مقاطع الفيديو عبر اليوتيوب، في حين تتراجع هذه النسبة إلى نحو 55% بين المستخديمن في الفترة العمرية بين 45-55 سنة.

 

 

 

 

 

CEVAP VER