موراي يدعم أطفال اللاجئين السوريين بـ 121 ألف دولار

20

(وكالات) – قام لاعب التنس البريطاني آندي موراي بجمع ما يعادل 121 ألف دولار من أجل أطفال اللاجئين السوريين، من خلال التبرع بالمال عن كل ضربة إرسال ساحق سجلها، في إطار مبادرته “آنديز إيسيز”.

وفي سبتمبر الماضي، أعلن موراي الذي يحتل المركز الثاني في التصنيف العالمي، أنه سيتبرع بمبلغ 50 جنيها إسترلينيا عن كل ضربة إرسال ساحق يطلقها حتى نهاية 2015.

وقال موراي في بيان: “من الرائع أننا استطعنا جمع مثل هذا المبلغ وأنا ممتن كثيرا للرعاة والمعجبين لمساعدتهم في هذا. لم أكن أستطيع تحقيقه دونهم”.

ودفعت شركتا “ستاندرد لايف” و”آندر أرمور” الراعيتان لموراي، وكذلك رابطة التنس البريطانية ورابطة لاعبي التنس المحترفين مبلغا مساويا لما قدمه اللاعب.

كما قدمت الحكومة البريطانية قيمة مساوية لكل ما جمع من أموال في بريطانيا منذ 29 أكتوبر العام الماضي، وجمعت أيضا أموال إضافية من خلال بطولتي “تاي بريك تنس” و”إيه.تي.بي إيسز” لصالح برنامج “شاريتي” الخيري.

وقالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونسيف)، الاثنين، إن الأموال التي جمعها بطل التنس يمكن أن توفر بطانيات لأكثر من 16 ألف طفل سوري.

CEVAP VER