هارون يحيى يرسل ذراعه الأيمن  إلى إسرائيل

52

إسطنبول (تركيا اليوم) – أوفد عدنان أوكتار أو المعروف باسمه الحركي هارون يحيى، الذي اشتهر في تركيا والعالم الإسلامي بكتب مثل “اليهودية والماسونية” و”فرسان الهيكل” و”الداروينية” التي كتبها في تسعينيات القرن الماضي مساعده الأقرب أوكتاي بابونا إلى إسرائيل.

ولفت أوكتار الأنظار بمدحه بابونا على ما نقله من معلومات بعبارات إعجاب مثل “إن شاء الله” و”ما شاء الله” أثناء روايته لمشاهداته في إسرائيل في أحد البرامج على قناته التليفزيونية التي يمتلكها ” إيه 9 “.

وروي بابونا في البرنامج، الذي يقدمه أوكتار مع فتيات متبرجات يرتدين تنورات قصيرة وشباب ذوي مظهر غريب وتنتشر فيه الخمور على الطاولات، تفاصيل زيارته إلى إسرائيل التي استغرقت أربعة أيام قائلا: “التقينا بالسيد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ونقلنا إليه سلامكم فبادر على الفور بالابتسام. وتناولنا دعمنا له وصداقة الشعبين التركي والإسرائيلي. وقلنا إنك يا سيد أوكتار تحارب التشدد والإرهاب وأن إسرائيل ستظل قائمة هناك إلى قيام الساعة وأننا ندعو له وندعمه. وأعجب نتنياهو كثيرا بهذا. وشكرنا مرات عدة وأبلغنا إليه سلامكم. وبعد تبليغنا سلامكم إليه أعطيناه الكتب. وبدأ بتفقد رسائلكم والكتب مرتديا النظارة. هو بالفعل على دراية بأعمالكم. وشكرنا عدة مرات. وقلنا إن إسرائيل لها الحق في العيش هناك  وستظل قائمة. فشكرنا على هذا”.

وأضاف بابونا أنه التقى أثناء زيارته بوزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس ووزير الدفاع موشيه يعلون والعديد من الوزراء البارزين الذين هم على اتصال بالموساد والمخابرات الإسرائيلية.

وكان أوكتار كتب خلال تسعينيات القرن الماضي كتبا مؤثرة مثل “اليهودية والماسونية” و” فرسان الهيكل” و” الداروينية” وزعِم أنه قام بالترويج لها في إسرائيل فيما بعد.

 

 

 

 

 

 

 

CEVAP VER