هل كان بوتيــن عميلاً للمخابرات السوفيتية بتركيا؟

29

إسطنبول (تركيا اليوم) – ادعت صحيفة “يني عصر” (أو القرن الجديد) التركية الموالية للحكومة التركية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كان عميلا في الاستخبارات السوفييتية (KGB) خلال عمله في موقع بناء تكرير شركة “علي أغا” بمدينة إزمير غرب تركيا.

وبحسب الصحيفة الموالية للحكومة؛ قال آدم بايراق الذي كان يعمل مع بوتين في موقع تكرير “علي أغا” في مدينة إزمير غرب تركيا قبل 43 عامًا إنهم شكّوا في تلك الفترة من أنه عميل، وتأكّد لهم ذلك الشك بعدما عاد إلى بلاده.

ونقلت الصحيفة ادّعاءات ألبيراق على النحو التالي: “كان بوتين يلتقط صورًا لموقع التكرير باستمرار. وبينما كان يصور المناطق المحظورة سريًّا، اعتقلته الشرطة المدنية ومعه لحّام روسي. وعندما تم إبعاد بوتين إلى خارج البلاد سمعتُ أنه أُرسل إلى سيبيريا. ثم سمعتُ اسمه عندما ترأس الاستخبارات السوفييتية”.

جدير بالذكر أن بوتين عُين في موقع “علي أغا” كرئيس لفريق عمل شركة روسية لتجميع الدبابات في أثناء تشييد شركة “طوبراش” التركية لتكرير البترول فيما بين عامي (1971 و1972).

 

CEVAP VER