وزير أفغاني: مدارس "الخدمة" تشهد نجاحات في أنحاء البلاد  

46

 

كابول (تركيا اليوم) – قال الدكتور أسد الله حنيف بلهي وزير التربية والتعليم الأفغاني أن المدارس التركية التابعة لحركة الخدمة تشهد نجاحات في جميع أنحاء البلاد، وتعتبر أحسن نموذج للصداقة الأفغانية التركية التي تضرب بجذورها في أعماق التاريخ.

وقال بلهي خلال مشاركته في حفل توزيع الجوائز على الطلاب الذين يدرسون في المدارس الأفغانية التركية الذين فازوا بـ 154 ميدالية في أفرع مختلفة في أولمبياد العلوم الدولي هذا العام: “هذا اليوم يعتبر يومًا سعيدًا جدًا. حيث حقق طلابنا الأفغان بمساعدة أصدقائنا الأتراك نجاحًا باهرًا في الأولمبياد الدولي”.

وشارك في الحفل الذي أقيم في المدرسة الأفغانية التركية للبنات في العاصمة الأفغانية كابول كل من الوزير بلهي ونائب رئيس مجلس الشيوخ محمد عالم أزيديار، إلى جانب عدد من مسؤولي الدولة والأكاديميين وأولياء الأمور والمعلمين.

ولفت بلهي خلال كلمته بالحفل إلى أن الشعبين الأفغاني والتركي استطاعا أن يواصلا صداقتهما عبر الروابط الدينية والثقافية المشتركة بينهما منذ القدم. واعتبر أن أفضل نموذج على ذلك هو تتويج المدارس التركية نجاحها بهذه الميداليات في تربية وتعليم الطلاب الأفغان.

وتنشط المدارس الأفغانية التركية التابعة لحركة الخدمة في ست مدن من أفغانستان مثل؛ مزار شريف، شبرغان، هيرات، قندهار،وجلال آباد وعلى رأسها العاصمة كابول؛حيث أنها

تضم 24 مؤسسة تعليمية بكل   مراحله بدءًا من رياض الأطفال والابتدائية والإعدادية والثانوية وثانوية الأئمة والخطباء وحتى الدورات التدريبية للتمهيد للجامعات ومراكز الأناضول للغات والثقافة.

ويبلغ عدد الطلاب الذين يدرسون في تلك المؤسسات التعليمية 8 آلاف طالب. فضلا عن أن هناك 198 معلمًا تركيًّا في هذه المدارس منهم 56 معلمة تركيّة، فيمايبلغ عدد المعلمين الأفغان 350 معلمًا.

 

 

 

 

 

CEVAP VER